صحة طفلكطفلك

ما هي الضوضاء البيضاء؟ وما أهميتها عند الأطفال؟

أصبحنا نسمع مؤخرا عن الضوضاء البيضاء أو ال white noise وعن قدرتها علي جعل الأطفال يخلدون للنوم. فما هي الضوضاء البيضاء؟ وما أنواعها؟ وهل لديها أضرار أو اثار جانبية أم لا؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال.

تعريف الضوضاء البيضاء

الضوضاء البيضاء عامة عبارة عن أصوات موسيقية تستخدم للمساعدة علي النوم لجميع الفئات العمرية. وتم اكتشافها من قبل أشخاص يعانون من مشاكل في النوم. ومن ثم أصبحوا يصفونها للذين يعانون من نفس المشكلة. وأدت إلي حل هذه المشكلة فعلا وساعدتهم علي النوم. ومع الوقت انتشرت هذه الوصفة وأصبح الكثير يعرفونها. وتوجد أجهزة فعلية تصدر هذه الأصوات حتي أنه يوجد الكثير من التطبيقات التي تجمع هذه الأصوات وذلك لتسهيل العثور عليها.

أنواع الضوضاء البيضاء

هناك أنواع كثيرة من الأصوات التي تقع تحت مسمي الضوضاء البيضاء ولكن جميعها لديها القدرة علي المساعدة علي النوم وخاصة لدي الأطفال. ومن أنواعها ما يلي:

  • صوت المروحة الكهربائية.
  • أصوات أمواج البحر.
  • صوت غسالة الملابس.
  • أصوات المطر المستمر.
  • صوت قنوات التلفاز المعطلة.
  • صوت جهاز الإستشوار.

فوائد الضوضاء البيضاء

تصدر الضوضاء البيضاء أصوات موسيقية مستمرة. وذلك لمنع وصول أي صوت خارجي للطفل ولإعطاءه الشعور الامن. كما أثبتت الدراسات أن الأصوات التي يسمعها الطفل وهو في رحم الأم تشبه الأصوات الناتجة عن هذه الموسيقي. ومن ثم شعور الطفل بالراحة والاسترخاء. كما أن لها فوائد اخري مثل:

  • المساعدة في علاج اضطرابات النوم: فمن الشائع أن الأطفال دائما ما يعانون من مشاكل في النوم. ولكن هذه الأصوات ستساعدهم علي النوم بأمان وارتياح.
  • المساعدة علي استرخاء الطفل: في بعض الأحيان يوجد أطفال يعانون من الأرق في النوم. ولكن من فوائد هذا الاكتشاف جعل الأطفال يشعرون بالاسترخاء. ومن ثم يحصلون علي نوم هادئ ومريح.

أضرار الضوضاء البيضاء

علي الرغم من كثرة فوائد هذه الموسيقي إلا انه يوجد لها أضرار واثار جانبية لا يمكن تجاهلها. ولكن من الممكن تفادي هذه الأضرار وتجنب آثارها الجانبية. ومن هذه الأضرار ما يلي:

  • إصابة الطفل بمشاكل في السمع: في بعض الأحيان يكون مستوي الصوت أعلى عن المستوي الطبيعي. مما يؤثر ذلك علي أذن الطفل وعلي قدرة السمع لديه. فيجب وضع الصوت علي مسافة من الطفل وجعل الصوت مناسب للطفل لكي لا يتضرر سمعه.
  • تعود الطفل علي الضوضاء البيضاء: مع كثرة استماع الطفل لهذه الإيقاعات الموسيقية يبدأ الطفل بالتعود علي هذه الأصوات للخلود إلي النوم. وبالتالي سيرفض الطفل النوم من دون الإستماع لهذه الموسيقي. مما سيؤثر ذلك أيضا مع الوقت بالسلب علي قدرته السمعية.

المرجع

https://www.sleepfoundation.org/noise-and-sleep/white-noise

لقراءة المزيد عن النوم السليم لطفلك

اضطرابات النوم.. ما هي؟

إرشادات في حالات اضطراب النوم

جدول عدد ساعات النوم لطفلك الدارج

الوقت المثالي لتعريض طفلك لأشعة الشمس

أفلام الكرتون: هل تؤثر بالسلب علي طفلك؟

نوم الطفل مع الوالدين: المخاطر والعلاج

إليك ما يجب معرفته عن أفضل أوضاع طفلك في الرحم.

السن الطبيعى لبدء الكلام لدى طفلك ومراحل تطوره

جدول عدد ساعات النوم التي يحتاجها طفلك في عامه الأول

أحدث أفكار وتصميمات غرف النوم المودرن

نصائح لتدريب طفلك على النوم بمفرده

السير أثناء النوم عند الأطفال وكيفية التعامل معه

أطعمة ومشروبات تساعد طفلك على النوم

كيفية التغلب على النوم المتقطع في رمضان

هل حكاية ما قبل النوم ضرورية لطفلي؟

تعرق الأطفال أثناء النوم .. طبيعي أم مقلق؟

وضعيات النوم الآمنة لطفلك .. ونصائح وتحذيرات تعرفي عليها

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى