أنتِالموضة والجمال

طرق فعالة لتثبيت الوزن بعد الرجيم

تثبيت الوزن بعد الرجيم من أهم الأجراءات التى يجب اتباعها حيث أن الأشخاص المصابين بالسمنة أو زيادة الوزن يضعون كل جهدهم في خسارة الوزن.

لكن هذا الاعتقاد خاطئ حيث يكتسب العديد من الأشخاص الوزن مرة أخرى بعد انتهاء الحمية.

ويمكن أن يعود ذلك لاتباع أنظمة غير واقعية بهدف تقليل الوزن بسرعة.

أو بسبب عدم الاستمرار بالنشاط البدني واتباع نمط حياة يتسم بقلة الحركة. أو ممارسة التمارين بشكل غير كاف.

كيفية تثبيت الوزن بعد الرجيم

مشكلة اكتساب الوزن يعاني منها الكثير من الأشخاص حيث الذي سبق أن فقدوه بعد التوقف عن اتباع الحمية الغذائية.

حيث إن 20% فقط من الأشخاص الذين بدؤوا باتباع الحميات نجحوا في خسارة الوزن والحفاظ على هذا الوزن على المدى الطويل.

وللحفاظ على الوزن ثابتاً بعد الريجيم هنالك عدة طرق أثبتها العلم تستطيع الحفاظ على فقدان الوزن.

ومن هذه الطرق ما يأتي:

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام لتثبيت الوزن:

التمرين بشكل منتظم يحافظ على الوزن. حيث يزيد معدل الأيض ويحرق كمية أكبر من السعرات الحرارية الزائدة.

والجسم يحرق السعرات بنفس الكمية التي يستهلكها مما يحافظ على الوزن بتوازن الطاقة في الجسم.

وقد أشارت العديد من الدراسات إلى أن الأشخاص الذين يمارسون الرياضة يومياً مدة 30 دقيقة بعد فقدانهم الوزن لديهم احتمال أكبر للحفاظ على وزنهم.

ويحتاج بعض الأشخاص لمستويات أعلى من النشاط البدني للحفاظ على وزنهم.

كما أنه من المهم دمج هذا التمارين مع تغييرات في نمط الحياة كالنظام الغذائي الصحي.

ومن الجدير بالذكر أن من أهم التمارين رياضة رفع الأثقال حيث يمكن أن يؤدي فقدان العضلات في الجسم لتقليل الأيض وحرق كميات أقل من السعرات الحرارية.

وتساعد تمارين المقاومة كرفع الأثقال على تجنب ذلك.

تناول وجبة الإفطار:

إذ يميل الأشخاص الذين يتناولون وجبة الإفطار لأن تكون لديهم عادات صحية كممارسة الرياضة.

وتناول المزيد من العناصر الغذائية والألياف.

كما أن لديهم فرصة أكبر للحفاظ على الوزن المفقود.

لكن الدراسات أيضاً لم تظهر أن عدم تناول هذه الوجبة يؤدي إلى زيادة الوزن أو اتباع عادات سيئة.

كما أن ذلك يمكن أن يساعد البعض على فقدان الوزن.

لذلك فإن التأثير يتغير من شخص لآخر.

تناول كميات أكبر من البروتين وأقل من الكربوهيدرات:

حيث يساعد البروتين على تقليل الشهية وزيادة الشعور بالشبع.

وبالتالي فإنه يمكن أن يساهم في المحافظة على الوزن بزيادة مستوى بعض الهرمونات التي تزيد الشعور بالشبع.

كما يقلل الهرمونات التي تزيد الجوع مما يمكن أن يؤثر على كمية السعرات الحراريّة المتناوَلة خلال اليوم وخفضها.

وبالتالي الحفاظ على الوزن بالإضافة إلى ذلك فإن البروتين يحتاج كمية أكبر من الطاقة حتى يتحلل داخل الجسم.

لذلك يساعد على حرق كميات أكبر من السعرات.

أما عن الكربوهيدرات فمن الأفضل الانتباه لكمياتها ونوعها خلال هذه المرحلة.

حيث إن تناول كميات كبيرة من الكربوهيدرات المكررة مثل الخبز الأبيض يعني تناول ألياف غذائية أقل. ويرتبط النظام الغذائي قليل الألياف مع اكتساب الوزن والسمنة.

والحمية منخفضة الكربوهيدرات فرصة حفاظهم على الوزن بعد خسارته أكبر. حيث يكون هؤلاء الأشخاص أقل عرضة لتناول سعرات حرارية أكثر من السعرات التي يحرقونها.

تناول الكثير من الخضار:

تناول الخضار مفيد وأيضا السيطرة على الوزن حيث تحتوي على كميات قليلة من السعرات الحرارية مع الكثير من العناصر الغذائية.

ولذلك يمكن تناول كميات كبيرة منها دون زيادة الوزن كما أنها غنية بالألياف التي تزيد الشعور بالشبع.

ولذلك ينصح بتناول حصة إلى حصتين من الخضار مع كل وجبة.

مراقبة الوزن باستمرار:

حيث تساعد مراقبة الوزن بشكل مستمر على معرفة التقدم الذي يحرزه الشخص.

وتشجيع العادات التي تحافظ على هذا الوزن.

الالتزام بخطة تثبيت الوزن طوال الأسبوع:

الالتزام بتناول الغذاء الصحي خلال أيام الأسبوع لكنهم لا يفعلون ذلك في نهاية اليوم السابع من الأسبوع.

وهو ما يؤدي في كثير من الأحيان لاستعادة الوزن المفقود.

وقد أظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين يتبعون نظاماً ثابتاً أكثر فرصة للحفاظ على الوزن من غيرهم.

شرب الماء:

يحافظ على الوزن من خلال تعزيز الشعور بالشبع. ويساعد على تقليل السعرات الحرارية في حال تناول كوب إلى كوبين منه قبل وجبات الطعام.

كما ظهر أنه يزيد حرق السعرات الحرارية بشكل بسيط خلال اليوم.

تقليل التوتر:

تؤثر المستويات العالية من التوتر على إعادة اكتساب الوزن من خلال زيادة مستوى الكورتيزول.

فيرتبط ارتفاع هذا الهرمون بشكل مستمر مع زيادة الشهية وتناول الطعام وزيادة الدهون في منطقة البطن.

والتوتر يعتبر من العوامل المحفزة للأكل بشكل متهور وتلقائي. حتى مع عدم الشعور بالجوع وتساعد التمارين الرياضية والتأمل على تقليل التوتر.

نصائح لتثبيت الوزن بعد الرجيم

وسنعرض لكي بعض النصائح التي تساعد على تثبيت الوزن:

  1. عدم العودة المفاجئة من الحمية الغذائية إلى العادات الغذائية القديمة.
  2. حيث ينصح بزيادة السعرات الحرارية تدريجياً بإضافة 200 سعر حراري كل أسبوع حتى يثبت الوزن.
  3. معرفة معلومات أكثر عن الحياة الصحية من خلال الالتحاق بدورات الطهي الصحي والندوات الصحية.
  4. الحفاظ على المواعيد بشكل منتظم مع مسؤولي الرعاية الصحية أو أخصائي التغذية للتأكد من مؤشر كتلة الجسم ونسبة الدهون في الجسم.
  5. التغلب على هذه الانتكاسات عن طريق وضع خطة للأمام والعودة للمسار السليم.
  6. للمساعد على زيادة فرصة الحفاظ على الوزن يجب إشراك أحد أفراد الأسرة في نمط الحياة الصحي.
  7. تسجيل الأطعمة المتناولة في اليوم يساعد على إدراك كمية السعرات الحرارية والمواد الغذائية التي تدخل الجسم ويساهم في الحفاظ على الوزن.

للمزيد

رجيم دشتي…سلسة الرجيمات العالمية

سلسلة الرجيمات العالمية.. رجيم دوكان

هل يؤثر الرجيم على الحمل؟

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى