?> الطلق المبكر وما الفرق بينه وبين الطلق الكاذب - يوميات مامي - MamyDays
أنتِرحلة الحمل

الطلق المبكر وما الفرق بينه وبين الطلق الكاذب

الطلق المبكر يعتبر هو أكثر ما يقلق المرأة خلال فترة الحمل وخاصة في الشهور الأخيرة من الحمل. ويزداد هذا القلق أكثر إذا كانت هذه هي تجربة الحمل الأولى وذلك لأنها ليست لديها المعلومات الكافية عن الحمل والولادة. ويؤدي الطلق المبكر في حدوث الولادة المبكرة. مما قد يسبب خطرا على الجنين. ويزداد هذا الخطر كلما كان ميعاد الولادة مبكرا عن الموعد المفترض الولادة فيه. حيث تزاد احتمالية إصابة الأطفال الخدج بإعاقات جسدية وذهنية طويلة الأمد. كما أنهم يحتاجون إلى رعاية خاصة في العناية المركزة في المستشفي فور ولادتهم.

العناية بالطفل الخديج بعد العودة إلى المنزل

فما هو الطلق المبكر؟ وما هى أبرز الأعراض والعلامات المصاحبه له؟ والأسباب المؤديه لحدوثه؟ وما الفرق بينه وبين الطلق الكاذب؟ وطرق الوقاية منه؟ وكيفية تعامل الطبيب المختص في هذه الحالة لكي يأخر عملية الولادة؟

الولادة المبكرة .. أسبابها ومخاطرها على الطفل

ما هو الطلق المبكر؟

يحدث الطلق المبكر حينما يؤدي حدوث التقلصات المنتظمة وانقباضات الرحم إلى فتح عنق الرحم. كما يبدأ الجسم أيضا بتهيئة نفسه لعملية الولادة في مرحلة مبكرة من الحمل. أي بعد الأسبوع العشرين وقبل الأسبوع السابع والثلاثين. ويحاول الطبيب المختص السيطرة على هذا الطلق المبكر بإعطاء الأم الحامل بعض الأدوية التي تؤخر عملية الولادة. ولكن في أغلب الحالات تحدث الولادة المبكرة.

الولادة المبكرة في الشهر السابع: أسبابها وأعراضها وطرق الوقاية

أبرز الأعراض والعلامات المرافقة للطلق المبكر

يوجد العديد من الأعراض التي تدل على وجود وحدوث الطلق المبكر لدى المرأة الحامل. وعلى الرغم من صعوبة التمييز بين أعراض الحمل الطبيعية وخاصة في الشهور الأخيرة وبين أعراض الطلق المبكر مثل الآلام أسفل الظهر وغيرها ولكن يجب المتابعة الدورية مع الطبيب عن الشعور بهذه الأعراض. ومن أهم تلك الأعراض ما يلي:

  • الشعور بآلالام أسفل الظهر بشكل مستمر أو حتى متقطع. ولكنه لا تخف حدته مع تغير وضعية النوم أو الجلوس.
  • حدوث نزيف مهبلي, ويعد هذا هو أخطر العلامات.
  • وجود تغيير كمية أو لون الإفرازات المهبلية.
  • انقباضات الرحم تتكرر كل عشر دقائق أو بمعدل أكثر من أربع مرات في الساعة الواحدة.
  • الإحساس بآلام وتشنجات تشبه تقلصات الدورة الشهرية ولكنها تكون أكثر حدة. أو حدوث تشنجات ناتجة عن الغازات أيضاً والتي قد يصاحبها إسهال.
  • تمزق الغشاء وتدفق السائل في وقت مبكر.
  • وجود ثقل وضغط على منطقة الحوض أسفل البطن.
  • الشعور بالغثيان والقئ.
  • إحساس الأم بتغير في حركة جنينها.
  • حدوث تورم في الوجه واليدين والقدمين.

الولادة المبكرة أسبابها وعوامل الخطورة على الأم والجنين

الأسباب المؤدية لحدوث الطلق المبكر

إن تعرض المرأة للطلق المبكر لا يكون بشكل عشوائي. ولكن يكون نتيجة بعض الأمراض التي تتعرض لها الحامل أو بسبب نقص التغذية أو اتباع عادات خاطئة. ومن أهم تلك لأسباب ما يلي:

  1. في حالة إذا كانت المرأة حامل سواء بتوأم أم أكثر من ذلك, فإن ذلك يجعلها أكثر عرضه لحدوث الطلق المبكر.
  2. تعرض الحامل لتجربة الولادة المبكرة سابقا. وخاصة إذا كانت الفترة بين الحملين غير كبيرة.
  3. اتباع الحامل بعض العادات الخاطئة، والتي من أمثلتها التدخين وشرب الكحول.
  4. وجود تاريخ مرضي للحامل سواء في الرحم أو المشيمة أو عنق الحم أيضاً.
  5. إصابة المرأة ببعض الأمراض المزمنة مثل داء سكري الحمل أو ضغط الدم المرتفع.

كيفية التعايش مع مرض السكري من النوع الأول خلال الحمل

كيفية التفرقة بين أعراض الطلق المبكر الحقيقي وأعراض الطلق الكاذب

الطلق الكاذب هو عبارة عن انقباضات غير مؤذية والتي تصيب الرحم بعد الأسبوع العشرين من الحمل. وقد تتسبب بالشعور بالألم وخصوصا إذا كانت هذه هي تجربة الحمل الأولى. ويتم التمييز بين أعراض الطلق الكاذب والطلق المبكر من خلال الآتي:

  1. إن انقباضات الطلق المبكر تحدث بشكل منتظم كما تزداد حدتها مع مرور الورقت, بينما انقباضات الطلق الكاذب تحدث مرة أو اثنين خلال الساعة وتكون مدتها قصيرة لا تتجاوز دقيقة واحدة.
  2. انقباضات الطلق الكاذب تتوقف في حالة تغير وضعية الجسم سواء في النوم أو الجلوس، بينما الطلق المبكر لا تخف حدة الألم بتغير وضعية الجسم بل بالعكس قد تطول وتستمر لفترة أطول مع مرور الوقت.

الولادة المبكرة في الشهر الثامن.. أسبابها وأعراضها وكيفية تفاديها

ما هى مضاعفات حدوث الطلق المبكر

إن الطلق المبكر يؤدي إلى حدوث الولادة المبكرة وإنجاب طفل خديج. الأمر الذي قد يتسبب بحدوث مشاكل صحية للطفل. ومن أبرز تلك المضاعفات ما يلي:

  • حدوث مشاكل للطفل في التنفس والرؤية.
  • انخفاض كبير في وزن الطفل الخديج عن الطفل الطبيعي فور الولادة.
  • احتمالية وجود أعضاء للطفل غير مكتملة النمو.
  • تزداد احتمالية إصابة هؤلاء الأطفال بالشلل الدماغي.
  • تعرض الطفل فيما بعد لمشاكل سلوكية وإعاقات التعلم.

ما هى بروتوكولات العلاج المتبعة عند حدوث الطلق المبكر للحامل

عند حدوث أعراض الطلق المبكر للحامل فيجب عليها زيارة الطبيب المختص أو التوجه للمستشفي فورا. وهناك سوف يقومون بالإجراءات الآتية:

  1. إعطاءها بعض المضادات الحيوية:

ويتم ذلك لعلاج وحماية الأم والجنين من أي عدوي بكتيرية.

  1. وصف الطبيب لدواء الستيرويد:

والستيرويد هو عبارة عن دواء يعمل على مساعدة رئة الجنين على الاكتمال بشكل أسرع ولحمايته من التعرض ومواجهة مشاكل التنفس.

  1. أدوية لتأخير الولادة:

حيث يلجأ الطبيب المختص لإعطاء الحامل بعض الأدوية والتي تعمل على تأخير الولادة ليوم أو أكثر. وذلك حتى يقوم دواء الستيرويد بالقيام بوظيفته لكي يتأكد الطبيب ويمنع تعرض الطفل لمضاعفات عدم اكتمال الرئة.

 

اظهر المزيد

اكتب تعليق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى