أنتِوسائل منع الحمل

وسائل منع الحمل الأكثر أمانا أثناء الرضاعة

تبدأ الأمهات في البحث عن أفضل وسيلة أمنة لمنع الحمل بمجرد أن تنتهي من فترة النفاس. وتختلف وسائل منع الحمل بين الأم المرضعة وغير المرضعة. حيث أن هناك بعض وسائل منع الحمل تؤثر سلبًا على إدرار اللبن لديها. لذلك يجب عليك سيدتى اختيار وسيلة مناسبة وأمنة لك ولطفلك.

وسائل منع الحمل وأكثرها أمانًا:

1- اللولب:

وهو لا يؤثر على إدرار اللبن أو هرمونات الجسم للمرضعة. ويُعد من أفضل أنواع وسائل منع الحمل التي تستمر الى فترات طويلة دون أية آثار جانبية. واللولب جهاز صغير من البلاستيك على شكل حرف T. يُزرع في الرحم بواسطة الطبيب المختص، ويوجد منه نوعان:

  1. اللولب النحاسي وهو الأكثر استخدامًا، ويمكن أن يستمر في مكانه لمدة لا تقل عن عشر سنوات.
  2. اللولب الهرموني، وهو عبارة عن جهاز صغير من البلاستيك على شكل حرف T، ويحتوي على هرمون يسمى «ليفونورجستريل»، وهو شكل من أشكال هرمون البروجستين، وتستمر فعالية هذا اللولب لمدة خمس سنوات، ويعد أكثر فعالية من اللولب النحاسي.

2- الواقي الذكري أو الكوندوم:

وهو واقٍ مصنوع من المطاط مناسب لعضو الرجل. ويختلف استخدامه ما بين الرغبة في تحديد الإنجاب. أو للحماية من الأمراض الجنسية ويُعتبر من أكثر الوسائل راحة وسهولة في الاستخدام.

حيث يمنع دخول السائل المنوي إلى قناة المهبل وبالتالي يمنع حدوث الحمل. ويتوافر منه أنواع وأشكال متعددة حسب الاستخدام. وهو يساعد على منع الحمل بنسبة 82 إلى 98%.

ولا يُنصح بالاعتماد عليه كوسيلة لتنظيم النسل. بل هو وسيلة مكملة لإحدى الوسائل الأخرى لضمان الأمان بنسبة 100%.

3- حبوب منع الحمل المصغرة:

لا تصلح أغلب أنواع حبوب منع الحمل للاستخدام مع الرضاعة الطبيعية. وذلك لتأثيرها الشديد على هرمون البرولاكتين (هرمون اللبن).

بينما حبوب منع الحمل المصغرة هي الآمنة لفترة الرضاعة الطبيعية وهي مخصصة لذلك. حيث تحتوي على هرمون البروجستيرون فقط. كما أن مفعولها في منع الحمل يقل ويكاد ينعدم بعد مرور 6: 9 أشهر من الولادة. لذلك يستلزم تغييرها بنوع أقوى بعد 6 أشهر لأنها لا تمنع التبويض.

ولكنها تغير في عنق الرحم حتى يصبح غير مناسب لمرور الحيوانات المنوية من خلاله وحدوث حمل.

اعلان14

4- حقن منع الحمل:

وهي نوعان:

  1. حقن الهرمون الواحد التي تؤخذ كل 3 أشهر. وهي مناسبة لفترة الرضاعة الطبيعية.
  2. حقنة الهرمونين التي تؤخذ كل شهر. وهي مفيدة للسيدات اللاتي لا يمكنهن استخدام هرمون اﻹستروجين الموجود في حبوب منع الحمل.

كما تساهم حقن منع الحمل في حماية الرحم من السرطان.

وحماية اﻷم من التهاب الحوض وتبدأ فاعليتها بعد الحقن بـ 24 ساعة في عملية التبويض التي تحدث كل شهر.

ويزداد سمك المخاط في منطقة عنق الرحم. مما يساعد على منع الحيوانات المنوية من الدخول للرحم.

وعيوبها أنه لا يحدث حمل بعد إيقافها حتى تعود الخصوبة إلى وضعها الطبيعي. وفي بعض الحالات النادرة تسبب الحقن العقم.

اظهر المزيد
اعلان6

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى