طفلكمهارات طفلك

كيف تجعلين طفلك يتغلب على الخوف من الماء أو السباحة؟

-ما الذي يسبب الخوف من الماء عند الأطفال؟

يعاني الكثير من الأطفال من الخوف من الماء أو السباحة، على الرغم أنهم قد يحبون الذهاب الي المسبح والبحر، وتتسائل الأمهات كيف يجعلون أطفالهم يتغلبون على تلك المخاوف.

ويعتبر أفضل سن لدروس السباحة لطفلك هى عند بلوغه ثلاث أعوام.

ومع ذلك فقد نجد الكثير من الأطفال يخافون من نزول المياه والسباحة بها حتى ولو بمشاركة آبائهم.

كما أن هناك أطفال لا يحبون وقت الإستحمام بالمنزل بسبب تخوفهم من الماء.

لكن لا داعي للقلق فهناك العديد من الأساليب التي يمكنك تجربتها لمساعدة طفلك على التغلب على خوفه من الماء.

-ما الذي يسبب الخوف من الماء عند الأطفال؟

يمكنك إلقاء اللوم على عدم النضج النمائي في معظم حالات الخوف من الماء عند الأطفال.

فلا يشعر الأطفال دائمًا بالمياه كشيء يخافونه وعادة ما يتدفقون بسعادة في الحمام أو المسبح.

ولكن مع تقدم الأطفال في السن فمن الشائع أن يبدأوا في الخوف من الماء.

وتعتبر سنوات الأطفال الصغار ومرحلة ما قبل المدرسة هي سنوات الذروة لتنمية الخوف من الماء وإليكم السبب:

1-قد يدرك طفلك فجأة اتساع وغموض برك المياه الكبيرة.

2-قد يدركون أن الماء شيء يمكن أن يكون خطيرًا.

3-ومع ذلك لم يطوروا بعد أي طريقة لتبرير هذه المخاوف أو وضعها في منظورها الصحيح.

4-لا يمتلك طفلك الدارج حتى الآن خبرة في الحياة ليعرف أنه على الرغم من أن المسطحات المائية الكبيرة قد تبدو مرعبة ومخيفة إلا أنها في الواقع ليست كذلك.

يستطيع بعض الأطفال التخلص من هذه المخاوف بسهولة أكبر من غيرهم.

فإذا كان طفلك يعاني من تجربة صعبة مع الماء أو ارتباط مشحون به بشكل خاص فقد تكون هذه المخاوف أكثر حدة.

وإذا كان طفلك قد مر بتجربة مخيفة في الماء (حتى في حوض الاستحمام) مثل الانزلاق أو الرذاذ المفرط أو التعرض لغمر غير مرغوب فيه في الماء فقد يجعل ذلك هذه المخاوف أكثر انتشارًا ويصعب التخلص منها.

وقد لا يمر بعض الأطفال بتجربة مخيفة بشكل خاص في الماء لكنها تجربة غير مريحة مثل دخول الماء في أنوفهم أو عيونهم والقلق من حدوث ذلك مرة أخرى يجعلهم يشعرون بالتردد في الدخول إلى الماء.

وبالإضافة إلى ذلك فقد يواجه الطفل الذي يعاني من مشاكل في المعالجة الحسية.

أو المعرض للحمل الزائد الحسي صعوبة في الماء أو الرمل أو الضوضاء الصاخبة التي تصاحب العديد من الرحلات المائية.

-ما هى الاستراتيجيات لتخفيف مخاوف طفلك من الماء:

من الطبيعي أن تشعر بالحيرة عندما يكون لدى طفلك خوف غير منطقي من الماء أو مخاوف يبدو من المستحيل التخلص منها.

لذلك من الأفضل اتباع نهج محسوب ومتعاطف وهادئ عند التعامل مع مخاوف طفلك.

وبعد كل شيء فإذا تعرضت للتوتر فسوف يلتقطون هذا الأمر وهذا لن يؤدي إلا إلى تضخيم مخاوفهم.

إليك بعض الاستراتيجيات التي يمكنك تجربتها:

1-كسر الخوف من الماء لدى الطفل بالانغماس التدريجي:

إن السماح لطفلك بالتعود على الماء تدريجيًا يمكن أن يكون مفيدًا حقًا.
وربما في اليوم الأول يغمسون أصابع قدمهم فقط وفي اليوم التالي يذهبون إلى الركبتين ثم يصلون إلى الخصر وما إلى ذلك.

وقد يحتاج بعض الأطفال حقًا إلى وقت إضافي للشعور بالراحة لا تدفعه.

2-معدات ممتعة لكسر الخوف من الماء عند الأطفال:

تلك المعدات مثل نظارات واقية ملونة، وأجنحة مائية عليها شخصيتها المفضلة، وسترة نجاة متينة.

ومن خلال ذلك سيشعر بعض الأطفال براحة أكبر عند الدخول مع القليل من المعدات.

ويمكن أن تجعلهم هذه العناصر يشعرون بالأمن والأمان.

ومن المهم التأكيد على أنه على الرغم من متعة بعض هذه العناصر فهي ليست ألعابًا.

وكما توصي أكاديمية طب الأطفال الأمريكية فإنه يجب على الآباء ألا يسمحوا أبدًا لأجهزة مساعدة الطفو لمنحهم إحساسًا زائفًا بالأمان أو استخدامها كبديل للإشراف العملي.

3-دروس سباحة فردية:

من المرجح أن يستمع بعض الأطفال إلى شخص بالغ بخلاف والديهم عندما يتعلق الأمر بالنزول إلى الماء.

فقد يقوم مدرب السباحة اللطيف والمريض بالخدعة، وبالإضافة إلى ذلك فلديهم الكثير من الخبرة في هذه المشكلة وحيلهم الخاصة في التجارة عندما يتعلق الأمر بجعل الأطفال الصغار أكثر راحة في الماء.

4-ادخل معهم:

يشعر بعض الأطفال بالراحة فقط إذا دخلت معهم في الماء.

ويمكنك قضاء عدة أيام حيث تحملهم أو تمسك بيدهم ثم تريح نفسك برفق.

لكن حتى عندما ترجع بعيدًا لا تذهب بعيدًا أبدًا.

وتوصي أكاديمية طب الأطفال الأمريكية بأن يبقى الآباء على مسافة ذراع من أي سباحين عديمي الخبرة في جميع الأوقات.

5-تحدث عنها:

قد يكون من المفيد فهم سبب خوف طفلك.

ففي بعض الأحيان قد يكون من الصعب التأكد من ذلك وخاصة إذا كان خوفًا عامًا من الماء.

لكن سيتمكن العديد من الأطفال من إخبارك عن فيلم مخيف رأوه يتضمن الماء أو خوفًا معينًا مثل وحش يعيش في قاع بحيرة أو حمام سباحة.

فإذا كنت تعرف ما الذي يتصارعون معه فقد يكون من الأسهل مساعدتهم على التغلب على مخاوفهم والشعور براحة أكبر في الماء.

6-طلب المشورة:

إذا بدا طفلك خائفًا أو قلقًا بشكل خاص ولم تكن قادرًا على الوصول إلى حقيقة الأمر.

فإن الاجتماع لجلسة أو جلستين مع طبيب نفساني للأطفال يمكن أن يصنع المعجزات.

لمزيد من المقالات:

الرياضة المناسبة لطفلك الذي يبلغ عامين

إرشادات في حالة مخاوف الأطفال

المراجع:

https://www.verywellfamily.com/child-fear-of-water-4692729

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى