أنت و زوجكعائلتك

عواقب العناد بين الزوجين.. وكيف تتخلصين منه

عواقب العناد وخاصة بين الزوجين فهي مريبة إذا زاد الأمر عن حده.

ولقد تعرفنا على أنواع العناد وأسبابه في مقال سابق.

فهذا الموضوع كبير ومتشعب ويمكن أن يُكتب فيه كتب ومراجع.

ولكننا نستعرضه بشكل سريع ومباشر وبفكرة عامة عنه.

  • عواقب العناد بين الزوجين:

هل تعلمين سيدتي أن العناد له عواقب وخيمة لا تحمد عقباه؟

بالطبع أنتِ إنسانة متفتحة وذكية وتعلمين ذلك جيدا.

فمن عواقبه الآتي:

  1. حياة أسرية مضطربة وغير سوية.
  2. نشأة الأبناء بصفة العناد وتتكرر الكرّة ودائرة لا تنتهي منها.
  3. يؤدي العناد حتما إلى التفكك الأسري.
  4. عدم القدرة على النقاش الهادئ وحل المشكلات.
  5. عدم التروي وعدم قدرة الطرفين على حل المشكلة يؤدي غالبا إلى الطلاق وفشل الزواج.
  • التخلص من العناد وكيفية التعامل مع الزوج العنيد:

بما أنني أتحدث إليك صديقتي فبالطبع سوف أحاول أن نجد سويا حلا لهذه المشكلة.

لأن الكلام من الأساس موجه إليك وإلى عقليتك الرزينة.

  1. حاولي اكتشاف الأمر قبل الزواج، وحددي إذا كنتِ تستطيعين التعايش في هذه الأجواء أم لا، وخذي قرارك من البداية.
  2. حاولي بقدر الإمكان أن تمتصي غضب زوجك وعناده.

ولكنك قد تتساءلين ولكن كيف ذلك؟

  • عندما تجدينه قد تشبث رأيه بشيء ما، وسيصير خلافا اتركي الأمر إلى أن يهدأ ثم عاودي التحدث فيه بهدوء.

أعلم أن الأمر قد يتكلف بعض المجهود ولكنه ممكنا وليس مستحيلا.

  1. حاوريه وتفاهمي معه بهدوء ولا تغضبي.
  2. قومي دائما بتشجيعه على أعماله المفيدة وشاركيه اتخاذ القرارات التي تخصكما سويا.
  3. لا تتحدثي بقسوة أو بالأوامر أو التسلط، فالعناد لا ينتج عنه إلا عناد من الطرف الآخر أيضا.
  4. المرأة بطبعها كائن حنون وعطوف فاغمريه بحنانك وعطائك، فهذا يجعل لغة التحاور بينكما هادئة ومختلفة.
  5. المودة والرحمة من أساسيات البيوت التي بها تعمر.
  6. عبري عن حبك له وإعجابك بعقليته الذكية المفكرة القادرة على اتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب.

هذا الأمر يجعله يتريث قبل اتخاذ أي قرار ويكون دائما الأمر في صالحك.

  1. اجعلي أمور الخلافات لا تتعدى حدودكما فقط ولا يصل إلى الأبناء حتى لا يتأثرون بالعواقب.
  2. ولا تجعلي الأمور تصل إلى الأهل والأصدقاء إلا في الأمور التي استحالت فيها التفاهم ومن يحكم بينكما.

ولكن لا تجعلي الأمر اعتباطيا فكل شؤونكما تخصكما فقط ولا يحق لأحد التدخل بها مهما كان.

  1. حاولي أن تجعلي رأيك مسموعا بحكمة وذكاء دون عنف.
  2. اجعليه يثق بكِ وأشعريه بالأمان تجاهك.
  3. لا تتشبثي دائما برأيك، فالتغاضي في بعض الأمور قد يؤدي إلى نتائج مبهرة في أمور أخرى أكثر أهمية.

وفي الختام أحب أن أقول لكِ أنه بالحب والرقة والتروي يمكنك أن تكسبي زوجك في أي أمر مهما كان.

دمتِ سعيدة!

اقرئي أيضا:

  1. شريك حياتي حظي أم اختياري؟
  2. استقرار العلاقة الزوجية والموضوعات المهمة للتحاور.
  3. العناد بين الزوجين.. تعرفي على أنواعه وأسبابه
  4. الغيرة بين الزوجين تعتبر جيدة أم مدمرة؟
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى