أنت و زوجك
أخر الأخبار

تغير زوجي بعد الزواج كثيراً.. هل أطلب الطلاق؟


تغير زوجي بعد الزواج كثيرا.. هل أطلب الطلاق؟

سيدات كثيرات يرددن تغير زوجي بعد الزواج كثيرا.. هل أطلب الطلاق؟

سيدتي هل تغير زوجك بعد الزواج كثيرا؟

سأسألك سؤالا جادا.. هل يوجد حياة دون خلافات؟

بالطبع لا! ولكن عليك صديقتي أن تكوني حكيمة في تصرفاتك.

فلقد رزقك الله الحكمة والعقل الرزين الذين يمكنك أن تتخذي القرارات السليمة بهما دون تهور.

فكلمة طلاق ليست بهينة حتى في الدين “إن أبغض الحلال عند الله الطلاق” صدق الله العظيم.

من أعجب الأمور أن يقرر زوجان في أول زواجهما الانفصال والطلاق بحجة أنه قد تغير.

كيف لك سيدتي أن تحكمي بالتغيير من البداية؟

يا سيدتي إنك في مرحلة الزواج الأولى تمرين بمرحلتين مهمتين جدا يجب أن تدريكهما جيدا:

  1. المرحلة الأولى: مرحلة الانفصال عن الأهل

    • وفي هذه المرحلة قد تشعرين بأنك تودين التخلص من المرحلة الجديدة التي تمرين بها سريعا والعودة إلى بيت أهلك.

لأنك ربما كنت مدللة ولا تتحملين مسؤولية. وفي كل الأحوال أنت تشعرين بالراحة أكثر معهم.

  1. المرحلة الثانية: وهي مرحلة التعارف مع زوجك

    • ففترة الخطوبة ليست بالكافية للتعرف على الأشخاص فكل منكما له عاداته الخاصة التي يعتاد عليها.

فكل منكما يحاول بقدر إمكانه أن يتعرف على عادات الآخر ويحاول التأقلم معها.

ومن الذكاء أن يتودد كل منكما للآخر. وتخلقان عادات بينكما مشتركة لتتأقلما معا. وتخلقان حياة جديدة سعيدة.

كل ذلك بالتعود .. وبمرور الوقت كل شيء سوف ييسر فلا تقلقي ولا تفكري في الطلاق أبدا.

ولكن سيدتي دعينا نتفق على بعض الخطوات التي يمكن أن تساعدك في تخطي الأمر:

  1. صديقتي لا تتحدثي عن زوجك بسوء أمام أحد أبدا مهما كان الخلاف بينكما حتى لا يتطور الأمر.
  2. لا تقللي من شأنه أمام الآخرين واحترميه في كل الأحوال.
  3. حافظي على أسرار زوجك وزواجك، وما يكون بينكما فهو بينكما فقط.
  4. إذا نشب الخلاف بينكما فلا داعي من تدخل الآخرين إلا في الأمور الكبيرة التي لا يمكن أن تمر.
  5. بالطبع سيدتي كل ما حدث خلاف أجعلي الأمر في حدود الاحترام ولا داعي لتطاول أحد منكما على الآخر وحدي من الأغلاط.
  6. إياك وأن تتركي منزلك أبدا فمع الوقت يعتاد هو الأمر وتحدث الفجوة ولا يكون لك مكان بمنزلك ومملكتك.
  7. لا تتعاملي بالند والمثل بالمثل وحاولي تفهم الأمر.
  8. كوني أنثى ولا تتعاملي معه معاملة الرجال.. كوني أنثى يكن لك رجلا.
  9. دائما أشعريه أنه كبير في نظرك وله ثقله فسوف يتمنى فعل أي شيء لكي ترضي.
  10. دائما اطلبي منه الذهاب لزيارة أقاربك معك ودعيه يشعر أنك تفتخرين به أمامهم.
  11. الكلمة الطيبة صدقة فهذا مع الأغراب فما بالك مع زوجك.. فاجعلي لسانك حلو الكلام.

وفي نهاية القول دعينا نتفق سيدتي أن الحياة الزوجية في بدايتها ليست سهلة.

ولكنها تستحق العناء في البداية حتى تسير الأمور بمجراها الطبيعي الذي نريده ولكي تعيشي مع زوجك في سعادة.

ودعينا نتفق أيضا أنك أنت الملكة وهذه هي مملكتك التي باحتوائك وحنانك تستطيعين لم شمل الأسرة.

دمتِ سعيدة!

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى