ذوي الاحتياجات الخاصة

الشفة الأرنبية عند الأطفال ومشكلاتها وكيفية علاجها

الشفة الأرنبية عند الأطفال وما لها من مشكلات وكيفية علاجها؛ هذا ما سوف نستعرضه في هذا المقال.

لقد أجبنا سيدتي في مقال سابق عن بعض التساؤلات التي ربما كانت تدور في ذهنك.

وتعرفنا سويا على ما هو تشوه الشفة الأرنبية وأسبابه وأمور أخرى كثيرة.

والآن يهيأ إليّ أن هناك بعض التساؤلات الأخرى التي تودين الإجابة عليها عن نفس الموضوع:

  1. هل هناك مشكلات مترتبة على وجود شفة أرنبية لدى الطفل؟
  2. هل من علاج جذري للتخلص من الشفة الأرنبية من الأساس؟
  3. هل يوجد وقاية من قبل الأم حتى لا يولد الطفل بهذا التشوه؟

فلنتناقش سويا في كل النقاط حتى نجمل الموضوع ببساطة:

  1. الشفة الأرنبية عند الأطفال والمشكلات المترتبة عليها:

هل تعلمين أنه بالفعل الطفل ذو الشفة الأرنبية يعاني من بعض المشكلات؟

ولكن يمكننا في الغالب محاولة التعامل معها بطرق مختلفة.

أ. مشكلة التغذية:

  • من المؤكد أن هذا الطفل يعاني من صعوبة التغذية لصعوبة تناوله الطعام أو الرضاعة.
  • وذلك بسبب أنه قد تتسرب الأغذية إلى الأنف أو الأذن ولا تمر على المعدة مباشرة.
  • ولكن هناك حلولا جيدة بتوفر بعض الأدوات المخصصة لمساعدة الطفل على الرضاعة أو تناول الطعام دون تسربها للأذن أو الأنف.

    ب. مشكلات الأسنان:

  • ربما يعاني الطفل من تسوس في الأسنان وتشوهات في الفكين.
  • أما عن مشكلات تشوهات الفكين فقد تحتاج إلى تدخل جراحي.

ج. التهابات الأذن ومشكلات السمع:

  • بسبب أن السوائل لها احتمالية كبيرة أن تمر إلى الأذن الوسطى مما يؤدى إلى مشكلات التهاب الأذن.
  • وقد يتطور الأمر إلى فقدان السمع لا قدر الله إذا لم يتم علاج هذه العدوى.
  • ولكن يمكن حل هذه المشكلات بزرع أنبوبة لسحب السوائل من الأذن وإجراء بعض العمليات الجراحية المتخصصة.
  • وأيضا بفحص أولئك الأطفال بشكل دوري للاطمئنان عليهم.

د. مشكلات عيوب النطق والكلام:

  • من المؤكد أن هؤلاء الأطفال يعانون من مشكلات في النطق بسبب المشكلات الناتجة الموجودة في مخارج الألفاظ.
  • وذلك قبل وبعد إجراء العمليات الجراحية.
  • لذا وجب التوجه إلى أخصائيي النطق وعيوب الكلام بعد إجراء العمليات الجراحية والتخلص من مشكلة الشفة الأرنبية والمشكلات الأخرى المصاحبة.

حتى يتسنى لهم القيام بمهامهم ومعالجة مخارج الحروف والألفاظ ومساعدة هؤلاء الأطفال على تصحيح نطقهم.

اعلان14
  1.  الشفة الأرنبية عند الأطفال وعلاجها:

بالطبع عزيزتي لكل مشكلة حل أو في الغالب ذلك، ولكن دعينا ندعو للتفاؤل ونقول إن لهذه المشكلة حلول.

ولكن هذه الحلول تكون أكثرها جراحيا، ربما يكون حل مؤلم للطفل وللأم.

ولكنه يساعد كثيرا في مرور المشكلة وعلاج تشوه الشفة الأرنبية لدى الطفل ليصبح طبيعيا مثل ذويه.

وربما يتعرض الطفل لأكثر من عملية جراحية على حسب المشكلات التي يعاني منها:

  1. أولها عملية جراحية – وربما تكون بشكل تجميلي أيضا – لعلاج الشفة الأرنبية نفسها.
  2. إذا كان هناك شق في سقف الحلق فيجب إجراء عملية للتخلص من هذا التشوه أيضا.
  3. يحتاج الطفل لتقويم الأسنان، ولكن يمكن أن يتسع الأمر إلى العمليات الجراحية لحل مشكلات الفك.

    3. الوقاية من تشوه الشفة الأرنبية:

لقد ذكرنا مسبقا أن الشفة الأرنبية ليس لها سبب واضح ولكن ربما هناك بعض الأمور التي تسبب ذلك.

وللوقاية من حدوث التشوه لشفة الجنين قدر الإمكان من البداية، فعلى الأم تجنب المسببات على سبيل الحذر.

ومن هذه المشكلات التي يجب تجنبها: التدخين والكحوليات وبعض العقاقير المضرة.

اعلان15

 

صديقتي العزيزة، رغم أن الأمر يبدو مشكلة كبيرة في وجهة نظر الكثير، إلا أن علاجه ليس بصعب.

لأنني أعلم جيدا أن الطفل كلما عانى كلما عانت والدته ووالده بل وأحباؤه أيضا.

ولكن تفاءلي فمع التطور والتقدم الذي وصلنا إليه اليوم فأصبحت حلول مثل هذه المشكلات متاح للجميع.

بل ويجعل الطفل الذي يعاني يعود مثل ذويه ولا يختلف عنهم في شيء.

دمتِ سعيدة!

اظهر المزيد
اعلان6

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى