ذوي الاحتياجات الخاصة

التلعثم أو التهتهة عند الأطفال هل هو أسلوب مكتسب أم مرضي؟

التلعثم ليس المسمى الوحيد ولكن له مسميات مختلفة أخرى كاللجلجة والتهتهة.

ولكن يا عزيزتي هناك بعض الأسئلة التي وجب الإجابة عليها بشأن التلعثم لكي تتعرفي عليه جيدا وعلى أعراضه.

  1. هل تعلمين ما هو التلعثم من الأساس؟
  2. ومتى يصاب به طفلك؟
  3. ما هي أنواعه؟
  4. وما هي مراحل ظهوره عند الطفل؟
  5. ما هي أعراضه؟
  • التلعثم

هيا نبدأ أولا ونتعرف سويا على معنى التلعثم:

إنه عبارة عن اضطراب في طلاقة الكلام.

حيث تجدين الطفل قد تأخر قليلا في نطق الكلمة أو قام بتكرار نطق المقطع أو الجزء الأول من الكلمة عدة مرات.

يعتقد بعض العلماء أنه بسبب نفسي عارض، وآخرون يرون أنه سلوك مكتسب.

وقد يحدث التلعثم نتيجة عدم انسجام أعضاء الكلام معا في وقت واحد.

أو نتيجة لمعاملة الأهل والمحيطين بالطفل معاملة سيئة أو دون تقدير.

اعلان14
  • أنواع التلعثم

يرى بعض المتخصصين أن التلعثم نوعان:

  1. التلعثم أو التهتهة الاهتزازية

وهو حدوث تكرار لا إرادي لبعض الحروف أو الأصوات أو المقاطع الصوتية في أو الكلام.

ولكن لماذا يحدث ذلك؟

يحدث ذلك نتيجة أن الطفل مضطرب داخليا فقد يكون منفعل أو يتحدث أمام غرباء لا يعتاد على وجودهم.

  1. التلعثم أو التهتهة التشنجية

وهو حدوث توقف مفاجئ للكلام عند المتحدث وبشكل لا إرادي، قد تطول فترة التوقف هذه أو تقصر.

وهي من أصعب وأشد أنواع التلعثم التي يمكن أن يصاب بها الطفل.

والسؤال الملح: لماذا يحدث ذلك؟

اعلان15

قد يحدث ذلك نتيجة حدوث صدمة ما للمتحدث المصاب بالتهتهة كسؤاله سؤال مفاجئ فيتعثر في الإجابة.

  • المراحل المختلفة لظهور اللجلجة عند الطفل وأعراضها

اختلف العلماء في مراحل ظهور التلعثم عند الأطفال ولكن يرى بعضا منهم أن التقسيم الأنسب كالآتي:

ينقسم التلعثم إلى 4 مراحل:

  1. المرحلة الأولى:

وتكون من سن 2-4 سنوات تقريبا.

وهنا في هذه المرحلة يحدث التلعثم بصورة عرضية وليست دائمة أي تتلاشى مع كبر عمر الطفل.

ويكون التعافي منها تلقائيا دون تخدل من المتخصصين، ولا داعي للقلق عزيزتي.

وقد يحدث ذلك نتيجة لتعرض الطفل لضغوطات نفسية أو للغضب.

ويظل يكرر الكلمة الأولى من الجملة أو المقطع الأول من الكلمة عدة مرات ك ( أك – أك – أك – أكبر ).

وفي هذه الحالة يكون مدرك تماما أنه يتلعثم ويكرر ولكنه لا يكترث بذلك.

  1. المرحلة الثانية:

وغالبا ما تكون من سن 6-8 سنوات.

وبما أن الكلام يتطور عند الطفل، فبالتالي تزداد نسبة نطقه للكلمات الأكثر صعوبة والمكونة من مقاطع أكثر تعقيدا.

ومن ثَمّ عندما يكون الطفل متلعثما، فيزداد التلعثم لديه في الكلمات الصعبة ذوات المقاطع المتعددة.

وقد يكون الطفل يود أن يتحدث بسرعة أو أنه معرض لمواقف ضاغطة أو ما شابه.

  1. المرحلة الثالثة:

ويحدث التلعثم في سن من 8-10 سنوات.

ويتلعثم الطفل هنا نتيجة لأنه يتهرب من مواجهة شيء ما أو إجابة على تساؤل ما لا يريد الإجابة عليه.

وقد يحدث ذلك أيضا نتيجة لتحدثه مع الغرباء أو مع أصدقائه.

ورغم علمه بأنه يتلعثم ولكنه لا يحاول تفادي ذلك البتة.

  1. المرحلة الرابعة:

وهذه تكون في مرحلة سن المراهقة، والتي يواجه فيها الابن مخاوف كثيرة من المستقبل وقلق دائم.

وأيضا قد يحدث التهتهة لديه لعدم ثقة الأهل فيه ومداومة المهاجمة عليه.

بالإضافة إلى التغيرات الفسيولوجية التي تحدث في تطوره التكويني والبنائي، فيزداد اضطرابه.

  • ولكن ما الحل في كل ذلك؟

هناك بعض الحلول المثلى التي يجب اتباعها سيدتي:

  1. أن تهتمي بشأن طفلك جيدا.
  2. ولا يحاول أحد الالتفات لطريقة كلامه بتهكم، ولكن يكون الهدف الأمثل هو التصحيح.
  3. مراعاة الحالة النفسية الصحية للطفل وعدم وضعه تحت ضغوطات قدر الإمكان.
  4. احذري التقليد أو التقليل من شأن طفلك من الآخرين أو أمام الآخرين.
  5. التوجه للمتخصصين لمعرفة مصدر المشكلة ومحاولة حلها مع طفلك.

دمتِ سعيدة!

اقرئي أيضا:

  1. مراحل تطور الكلام عند طفلك الدارج
  2. الديسأرثريا: إحدى اضطرابات الكلام التي تصيب الطفل
  3. الشفة الأرنبية عند الأطفال ومشكلاتها وكيفية علاجها

اظهر المزيد
اعلان6

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى