?> احمرار العين عند الأطفال: الأسباب و العلاج - يوميات مامي - MamyDays احمرار العين العين الوردية
تربية طفلكحديث الولادةصحة طفلكطفلكعائلتك

احمرار العين عند الأطفال: الأسباب و العلاج

احمرار العين عند الأطفال أو ما يطلق عليه ” العين الوردية ” هو التهاب فى الغشاء الرقيق الذى يغطى الجفون الداخلية و السطح الأبيض للعين. يبدو الوضع مقلق بالنسبة للأم أحيانا و لكنه فى الحقيقة عادة ما يكون خفيفا و يختفى من تلقاء نفسه.

أسباب العين الوردية عند الأطفال :

1- الفيروسات و البكتيريا.

2- المواد المسببة للحساسية و المهيجات مثل الدخان و وبر الحيوانات الأليفة.

3- فى الأطفال حديثى الولادة عادة ما يكون السبب هو قطرات العين المختلفة المستخدمة فى هذه الفترة لعلاج حالات أخرى.

أعراض العين الوردية عند الاطفال:

1- احمرار أو تورم الجزء الأبيض من العين داخل الجفون.

2- حكة أو احساس بحرقان بالعين.

3- افرازات للعين قد تكون بيضاء أو صفراء أو خضراء قد تسبب تقشر الجفون أو الرموش .

متى يجب استشارة الطبيب فى حالة احمرار العين ؟

يجب استشارة الطبيب إذا كان الطفل يعانى من :

ألم متوسط إلى شديد بالعين.

– تشوش بالرؤية أو ما يسمى بالزغللة.

حساسية متزايدة من الضوء.

– إذا تلقى الطفل مضادات للبكتيريا و لم يحدث تحسن للوضع.

هل يختلف الوضع فى حالة الأطفال حديثى الولادة ؟

نعم يختلف الوضع فى حالة الأطفال حديثى الولادة لأنه قد يكون بسبب انسداد القناة الدمعية.

عادة ما تستخدم القطرات و المراهم فى الأطفال حديثى الولادة للوقاية من العين الوردية و لكن فى حالات نادرة قد تتسبب تلك القطرات فى حدوث العين الوردية.

و إذا كانت تعانى الأم من بعض الالتهابات البكتيرية أو الطفيلية قبل الولادة فقد يؤدى ذلك الى انتقال العدوى للطفل أثناء الولادة. لذا يجب على مقدم الرعاية الصحية فحص الأطفال حديثى الولادة جيدا عند اصابتهم بالعين الوردية.

* العلاج

يعتمد علاج العين الوردية على الأسباب و الأعراض. فإذا كان السبب عدوى فيروسية فعادة ما تختفى من تلقاء نفسها. أما إذا كان السبب عدوى بكتيرية فعادة ما يستخدم الطبيب المضادات الحيوية فى العلاج. و إذا كان سبب احمرار العين هو التعرض لمسببات الحساسية او المهيجات فالعلاج فى هذه الحالة هو مضادات الحساسية أو ما يسمى بمضادات الهستامين.

من العوامل التى تساعد الطفل على الشعور بالراحة أثناء العلاج وضع كمادات باردة على العين. كما يمكن إزالة القشرة حول العينين عن طريق مسح العين بالماء الدافىء و المنشفة.

* انتقال العدوى بالعين الوردية :

عندما يكون احمرار العين عند الأطفال ناتج عن عدوى فيروسية أو بكتيرية فإنها تكون عدوى شديدة. وقد تنتقل العدوى من عين الى أخرى عن طريق لمس العين المصابة و انتقال السائل الى العين الأخرى. كما يمكن أن تنتقل الى أشخاص أخرين.

تظل العين الوردية معدية لمدة 24- 48 ساعة بعد البدء فى العلاج.

* الوقاية من العين الوردية

من طرق الوقاية من احمرار العين عند الاطفال و منع انتشارها هو غسيل اليدين بشكل متكرر باستمرار .

لذا يجب تشجيع الطفل على غسيل يديه دوما، كما يجب التنبيه على الطفل عدم مشاركة الأشياء الشخصية مع الآخرين مثل قطرات العين و المنشفة الخاصة به.

 

لمزيد من المعلومات يمكنكم الاطلاع على

طرق علاج التهابات العين بالأعشاب

تعرفي معنا علي كيفية المحافظة علي عيون

المصدر:

https://www.urmc.rochester.edu/encyclopedia/content.aspx?contenttypeid=90&contentid=p02074

 

اظهر المزيد

اكتب تعليق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى