حديث الولادةصحة طفلكطفلك

متلازمة الرأس المسطح عند الرُضع أسبابها وطرق الوقاية منها.

إجابات عن كل الأسئلة التي تخطر ببالك.

متلازمة الرأس المسطح عند الرُضع من الأشياء التي تبدو في ظاهرها بأنها ليست خطيرة، ولكن مع الوقت قد تتسبب في مخاطر صحية على الطفل. وقد لا تعرف الكثير من الأمهات أنها قد تكون السبب في إصابة طفلها بهذه المتلازمة.

الأمهات حديثة العهد قد تقابل ظواهر عديدة على الرضيع لا تفهم سببها وكيفية التعامل معها. وقد تقوم بسلوكيات بسيطة ولكنها تضر بالطفل، خاصة في شهوره الأولى. من هذه الأشياء متلازمة الرأس المسطح موضوع هذه المقالة.

تابعي معنا عزيزتي الأم هذه المقالة حتى تتعرفي على مفهوم متلازمة الرأس المسطح.

كما أننا سوف نفرد تفاصيل لأسباب حدوث هذه المتلازمة وطرق الحماية منها، وكيفية علاجها. بالإضافة لجزء مخصص عن آثار متلازمة الرأس المسطح على صحة الرضيع. آملين أن تكون هذه المقالة وافية بكل إجابة لأي سؤال قد يخطر ببالك عن متلازمة الرأس المسطح.

مفهوم متلازمة الرأس المسطح عند الرُضع

ظهرت متلازمة الرأس المسطح لدى الرُضع في بداية التسعينات. بعد أن انتشرت في هذه الفترة متلازمة الموت المفاجئ للرضيع أو ما تسمى في المجال الطبي ب SIDS. وعليها فإن الأطباء كانوا يقدمون نصائح وتعليمات عديدة للآباء لتجنب حدوث ذلك. ومن ضمن هذه التعليمات هو أن ينام الطفل على ظهره، ومن هنا ظهرت متلازمة الرأس المسطح.

فجمجمة الرضيع تتميز بأن عظامها تكون لينة جداً، وغير ملتحمة ببعضها. ويرجع ذلك بسبب أن تكون عملية خروجه من رحم الأم سهلة وغير مؤثرة على عضلات الدماغ أثناء الولادة. وفي الأشهر الستة الأولى للطفل تتشكل هذه العظام على حسب الوضعيات التي تأخذها رأس الرضيع.

وفي هذا ينصح الأطباء الكثير من الأمهات بتغيير وضعية الطفل أثناء النوم كل فترة. فلا يجب أن يقضي الطفل فترة نومه بأكملها وهو مستلقي على ظهره. فعند حدوث ذلك باستمرار ولفترات طويلة قد تجدين عزيزتي الأم أن رأس الطفل لم تكن في وضعها الطبيعي، أو حدث لها تشكل بطريقة معينة تجعل رأس الرضيع غير متماثلة.

وقد تحدث متلازمة الرأس المسطح عند الرُضع بسبب تشوه داخلي في الجمجمة، ومن هنا تشكل هذه المتلازمة خطر كبير على صحة الرضيع ويجب أن يتم عرضه على متخصص من أجل هذه المشكلة.

اعلان14

كيف أعرف إذا كان طفلي لديه متلازمة الرأس المسطح أم لا؟

متلازمة الرأس المسطح لدى الرضيع من الظواهر السهل على الأم والأب ملاحظتها. كما أن هناك حالات من حديثي الولادة معرضون للإصابة بهذه المتلازمة. فاحترسي عزيزتي إذا كانت هذه الأعراض موجودة لدى طفلك خاصة في الستة شهور الأولى من عمره، أو إذا كان من هذه الحالات التي سنعرضها بالتفصيل.

بالنسبة للعَرَض الذي يؤكد أن الطفل لديه متلازمة الرأس المسطح، هو أن يكون شكل الرأس غير متناسق. أو بمعنى أدق أن يكون الجزء الخلفي من الرأس مُسطح بدرجة كبيرة على غير العادي. كما أن عدم تماثل جوانب الرأس قد يشير إلى حدوث متلازمة الرأس المسطح.

وهناك حالات تحدث للأطفال حديثي الولادة، قد تكون سبب في حدوث متلازمة الرأس المسطح.

هذه الحالات هي: –

  • ولادة الطفل قبل موعد اكتمال نموه، بأن تلد الأم وهي في الشهر الثامن أو السابع من الحمل.
  • أطفال قد تعرضوا للضغط أثناء عملية الولادة، ويحدث ذلك بشكل كبير مع الأطفال التؤام.
  • أطفال قد تعرضوا للضغط من عنق الرحم أثناء فترة حمل الأم.

فإذا كان طفلك من أحد هذه الحالات، يجب عليكِ لطبيب الأطفال المُعالج للتأكد من خلوه من مشاكل متلازمة تسطح الرأس.

مدى خطورة متلازمة الرأس المسطح عند الرُضع

الكثير من حالات متلازمة الرأس المسطح لا تحتاج في علاجها لتدخل جراحي. وقد تم تشخيصه من قِبل الأطباء بأنها متلازمة ليست بالخطيرة. ولكن في بعض الأحيان قد تتسبب في مشاكل لها علاقة بنمو العضلات.

ففي حالة عدم قدرة الطفل على تحريك رأسه بشكل طبيعي في كل الاتجاهات، هنا قد يكون السبب في حدوث متلازمة الرأس المسطح هو تشوه داخلي في العضلات. ولا شك أن هذا التشوه قد يؤدي لمشاكل عديدة في نمو عضلات طفلك بشكل طبيعي. وهنا تكمن خطورة متلازمة الرأس المسطح، لذلك ننصح دائماً عند حدوثها باللجوء لمختص للتـأكد من عدم وجود تشوه داخلي في عظام الرأس. كما أن المتخصص يجب أن يكون لديه العلاج الصحيح دون تدخل جراحي.

طرق العلاج 

عند عرض الرضيع على الطبيب المختص، يقوم بطرق للتشخيص حتى يتأكد من مدى خطورة التسطح الذي أصاب رأس رضيعك. فهناك من يلجأ للتشخيص من خلال فحص للرأس باستخدام الأشعة. كما أن هناك حالات لا تحتاج للأشعة، إنما يكفي بعض الفحوصات الحركية للطفل، وطرح بعض الأسئلة على الوالدين لمعرفة سلوك الطفل الحركي على مدار اليوم.

كما ذكرنا في البداية أن الرضيع في شهوره الأولى تتشكل عظام رأسه. لذلك يكون العلاج في الكثير من حالات تسطح الرأس هو مجرد تغيير أوضاع النوم. فمن الممكن أن تجدين الطبيب ينصحك بأن تحملين الرضيع على صدرك أثناء فترة نومه، حتى تساعدينه في تغيير وضعية نومه. وهناك حالات يصف فيها الطبيب خوذة مخصصة للرضيع يرتديها أثناء النوم. هذه الخوذة تساعد عضلات وعظام رأسه أن تتشكل وتنمو بشكل صحيح.

كيف تقي طفلك من حدوث متلازمة الرأس المسطح؟

الإجابة على هذا السؤال لا تحمي فقط طفلك من حدوث متلازمة الرأس المسطح لدى الرُضع، ولكن أيضاً تساعد في حل المشكلة إذا كانت موجودة بالفعل. وإذا ذهبتي للطبيب المعالج لطفلك سوف يقول لك هذه الحلول في حالة عدم اللجوء لتدخل جراحي لا قدر الله لحل المشكلة.

  • تغيير وضعية النوم للطفل تساعد كثيراً في عدم تسطح الرأس. فلا تتركين الطفل ينام مستلقي على ظهره فترة طويلة. بل يجب أن تقومين بمراقبته أثناء النوم، بحيث تقومين بتغيير وضعيته على أحد جانبيه أفضل من أن ينام على ظهره.
  • احملي طفلك على صدرك بشكل يسمح له بالتنفس جيداً. خاصة إذا كان الطفل نائم. فالنوم على صدرك يحميه من حدوث ضيق للتنفس قد يصيبه إذا نام على السرير، كما أنه يساهم في تشكل عضلات رأسه بطريقة صحيحة.
  • احرصي على وضعه على بطنه أثناء النهار وهو مستيقظ، لمدة تتراوح من 10 إلى 15 دقيقة. هذه الوضعية تساعده في تحريك رأسه ورقبته في كل الاتجاهات، وبالتالي تساعد في نمو عضلات الرأس والرقبة بشكل صحيح. فضلاً على أنها طريقة جيدة لخروج الغازات من بطنه خاصة في أيامه الأولى.
  • تحت إشراف الطبيب يجب اللجوء لخوذة النوم في حالة حدوث متلازمة تسطح الرأس. فهي تساعد في تشكل العضلات ونموها بشكل صحيح، كما أنها تحمي من عدم تماثل الرأس أو حدوث تشوهات في الجمجمة.

إذاً فمتابعة الرضيع منذ أول يوم من ولادته، ومراقبة حركاته من الأشياء المهمة جداً والتي يجب أن تنتبه لها الأم والأب. وإذا وجدتي أي ظاهرة قد يصيبك الشك في أنها غريبة عليكِ باللجوء للطبيب فوراً. فالأشياء التي يتم اكتشافها مبكراً يسهل على الأطباء معالجتها خاصة في الشهور الأولى للطفل والتي تتشكل وتنمو فيها كل أعضاء جسمه.

ونتمنى أن تشاركينا عزيزتي الأم بتعليقك، سواء كانت لك تجربة سابقة مع متلازمة الرأس المسطح عند الرضع، أو كان لديك سؤال يختص بهذا الشأن.

اعلان15

اقرأي أيضاً:-

طفرات النمو عند الرضع… ماهي ومتى تحدث؟

مصادر

https://theconversation.com/do-you-need-to-worry-if-your-baby-has-a-flat-head-71794

اظهر المزيد
اعلان6

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى