أنتِرحلة الحملغير مصنف

ما هي علامات تعرض الحمل للخطر؟

تمر معظم النساء بالحمل دون مشاكل خطيرة، حيث تكون أغلب المشاكل مزعجة فقط . وتشمل؛ حموضة المعدة والحاجة المتكررة إلى التبول وآلام الظهر وألم الثدي والشعور بالتعب. ولكن هناك بعض الأعراض التي تعرض الحمل للخطر وبالتالي قد تكون خطرة عليك أو على طفلك. ومن المهم جدًا أن تتعرفي على علامات الخطر هذه حتى تتمكني من الحصول على المساعدة عندما تكوني في حاجة إليها.

علامات تعرض الحمل للخطر:

إذا كنت تعانين من أي من الأعراض التالية قبل الأسبوع السابع والثلاثين من الحمل، فاتصلي بطبيبك على الفور:

  • ألم أو ضغط أو تقلصات في بطنك، وغالبا تكون التقلصات الخطيرة تحدث أكثر من 4 مرات في الساعة أو أقل، ويفصل بينها أكثر من 15 دقيقة
  • تسرب السوائل من المهبل أثناء الحمل.
  • نزيف حاد مثل الدورة الشهرية.
  • غثيان وقيء شديدان.
  • حمى وارتفاع في درجة الحرارة تصل إلى 38 درجة مئوية أو 100.5 درجة فهرنهايت أو أعلى.
  • صداع شديد.
  • مشاكل جديدة في رؤيتك.
  • قلة الحركة والركل من قبل الطفل.
  • – زيادة الوزن بشكل مفاجئ مع انتفاخ شديد في القدمين، الكاحلين، الوجه، أو اليدين.
  • دم في البول أو حرقان، وعندما يكون التبول مؤلم.
  • إسهال لا يتوقف.
  • إفرازات مهبلية ذات رائحة كريهة

ما هي المشاكل التي قد تسبب هذه الأعراض التي تعرض الحمل للخطر؟

إن الأعراض السابقة التي تقلق المرأة من تعرض الحمل للخطر قد تكون لأسباب كثيرة محتملة ومنها:-

  • الحمل خارج الرحم

قد يعني ذلك الشعور بألم أو ضغط في أسفل البطن خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، حيث تكون البويضة الملقحة خارج الرحم. وهذا ما يسمى بالحمل خارج الرحم. قد يكون الألم على جانب واحد من بطنك أو قد تشعرين به في كتفك. قد يكون لديك أيضًا إغماء أو دوخة أو غثيان أو قيء. حيث لا يمكن للجنين أن ينمو ويبقى خارج الرحم لأن الحمل خارج الرحم يمكن أن يسبب نزيفًا حادًا ويكون حينها مهددًا للحياة.

  • من أسباب تعرض الحمل للخطر (الإجهاض)

يمكن أن يكون التقلص والنزيف خلال الأسابيع العشرين الأولى من الحمل علامة على الإجهاض، واحتمال فقدان الطفل. لذا عليك الإتصال فورا بطبيبك إذا رأيت دم غزيز أو تدفق سؤال من المهبل. لأنه في بعض الأحيان يمكن إيقاف الإجهاض بالراحة في الفراش.

  • التقيء الحملي

يسمى الغثيان والقيء الشديدان والمستمران بالتقيؤ الحملي. وقد يكون ذلك من الأسباب المنذرة بتعرض الحمل للخطر لأنه قد يسبب فقدان الوزن وفقدان السوائل من الجسم (الجفاف). و عندما يحدث هذا. فإن طفلك لن يحصل على ما يكفي من العناصر الغذائية اللازمة مما يتطلب منك المكوث في المستشفى والاعتماد علة المحاليل الوريدية. ويمكن أن يؤدي إلى مشاكل خطيرة أخرى .

  • الولادة المبكرة

المخاض الذي يبدأ بين الأسبوعين 20 و 37 من الحمل يسمى المخاض المبكر. وتشمل علامات المخاض المبكر:

  • تقلصات مؤلمة أو غير مؤلمة تحدث أكثر من 4 مرات في الساعة
  • الاحساس بضغط في الحوض.
  • آلام الظهر المنخفضة والباهتة.
  • تقلصات في البطن أو تقلصات تشبه الدورة الشهرية قد تأتي وتختفي.
  • الإصابة بعدوى أثناء الحمل

وتتمثل أعراضها في الحمى، خاصة إذا كانت درجة الحرارة أعلى من 38.1 درجة مئوية أو استمرت 3 أيام أو أكثر. وهذا قد يدل على تعرض الحمل للخطر  لأنه يمكن أن يؤدي إلى الولادة المبكرة. لذا قومي بالفور بالاتصال بالطبيب لوصف الدواء المناسب للعدوى.

  • تعرض الجنين لمشكلة

إذا توقف الطفل عن الحركة والركل، فقد يعني ذلك أن الطفل يعاني من مشكلة ما. لذا عليك  حساب عدد المرات التي يتحرك فيها طفلك. فإذا كان الطفل يتحرك  10 مرات في اليوم . فإذا كنتِ تحسبين أقل من 10 ركلات في اليوم بعد 26 أسبوعًا من الحمل، أو

إذا كان الطفل يتحرك أقل بكثير من المعتاد، عليك بإخبار طبيبك على الفور. فقد تحتاج إلى عدة اختبارات لاكتشاف المشكلة. وقد لا يعني ذلك فقد طفلك للأبد. لأنها قد تكون مشكلة بسيطة وتحتاج فقد لرعاية خاصة لحين ولادة الطفل.

  • تسمم الحمل أو تسمم الدم

إن تسمم الحمل من ضمن أخطر أسباب تعرض الحمل للخطر. وقد يسبب ارتفاع ضغط الدم مع الصداع الشديد. أو تورم القدمين أو الكاحلين أو الوجه أو اليدين،  وعدم وضوح الرؤية. وعادة ما يحدث ذلك بعد حوالي ثلاثين أسبوعًا من الحمل. وفي هذه الحالة، إذا كان طفلك قد تطورت أعضاءه بشكل كاف فسوف يقوم طبيبك بتعجيل المخاض وولادة طفلك. وإذا لم يكن طفلك متطورا بدرجة كافية؛ فقد تحتاجين إلى الراحة في الفراش في المنزل أو في المستشفى حتى تكوني أنت والطفل جاهزين للولادة.

وتشمل أعراضها نزيف حاد، ويكون أحمر فاتح من المهبل. ويحدث هذا عندما تغطي المشيمة جزءًا أو كل عنق الرحم. ويمكن أن يسبب نزيفًا حادًا ويمكن أن يكون خطيرًا جدًا على الأم والطفل. فإذا كان النزيف غزيرًا، فستحتاجين إلى البقاء في المستشفى حتى تكون أنت وطفلك مستقرين. وإذا توقف النزيف أو كان خفيفًا، فستحتاجين إلى الراحة المستمرة في الفراش حتى يصبح الطفل جاهزًا للولادة.

المصادر:

http://www.advancedobgynmd.com/formpdf/DangerSignsinPregnancy.pdf

للمزيد:

أفضل المشروبات للمرأة الحامل

هل عدم وصول المرأة للنشوة يمنع الحمل؟

ما هي علامات الحمل بتوأم وطرق اكتشافه؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى