صحة طفلكطفلك

ما هو صداع الأطفال؟ أسبابه وأعراضه

ما هو صداع الأطفال؟ أسبابه وأعراضه

يعتبر الصداع من الأعراض الشائعة التي تصيب الكبار. وأيضاً من أحد المشاكل الشائعة التي من الممكن أن يعاني منها الأطفال في سن صغير. وفي العادة لا تعتبر هذه المشكلة خطيرة. ومن الممكن أن يعاني منها أي طفل.

هناك أطفال أكثر عرضة للإصابة بالصداع أكثر من غيرهم. فهو يصيب الأطفال أيضاً بنسبة كبيرة. حيث تحدث حالات الصداع في أكثر من 90٪ من الأطفال في سن المدرسة، والفتيات بعد البلوغ، والأطفال الذين لديهم تاريخ عائلي للإصابة بالصداع أو الصداع النصفي، والمراهقين الأكبر سناً. و في بعض الحالات قد يحدث الصداع عند الأطفال بسبب عدوى أو ارتفاع مستويات التوتر أو القلق.

 

وفي العادة لا يتطلب ذلك الصداع إلى علاج. ويمكن أن يعالج لدى الأطفال بالأدوية الخاصة بتسكين الألم. ولكن احذري في حاله تكرار ذلك الصداع أو زيادته عن المحتمل يجب عليك استشارة الطبيب على الفور.

تشخيص الصداع لدى الأطفال:

  • هناك ما يسمي بالفحص العصبي، وهو عبارة عن ان يجري الطبيب فحصًا للبحث عن أي مشكلات في الحركة أو التناسق أو الإحساس لدى الطفل.
  • الفحص البدني للطفل، وهو عبارة عن قياس طول الطفل ووزنه ومحيط رأسه وضغط الدم ونبضات قلبه وفحص النظر وفحص الرقبة وفحص للعمود الفقري والأكتاف. ومعرفة إن كان مطابق للمنحنى الطبيعي ام هناك مشكلة في النمو.
  • معرفة إن كان هناك تاريخ مرضي لأحد أفراد الأسرة. سوف يقوم الطبيب بمراقبة الطفل، وما الأعراض التي تظهر عليه عندما يصاب بالصداع، ومدي تكرار حدوثه، وكم يستغرق من الوقت عند الطفل.
  • قد يشعر الطفل من شده الصداع بألم في الرأس قد يؤدي بيه الامر الي ان يستيقظ من نومه ويشعر باضطرابات
  • يجب اجراء كشف علي قاع العين للتأكد من سلامه نظر الطفل
  • في حاله عدم وجود مشاكل بالأنف والاذن والحنجرة والصداع مستمر لدي الطفل في هذه الحالة يطلب الطبيب من اهل الطفل عمل اشعه مقطعيه علي المخ لمعرفه اسباب الصداع

أسباب الصداع لدى الاطفال :

  • اضطرابات النوم وعدم أخذ القدر الكافي من النوم.
  • وقوع الطفل على رأسه.
  • حدوث اضطراب وضعف بنظر الطفل وعدم القدرة علي الرؤية السليمة.
  • ارتفاع درجة حرارة الطفل قد يؤدي إلى شعور الطفل بصداع. ويزول بمجرد انخفاض درجة الحرارة.
  • وجود ورم أو حدوث نزيف بالمخ قد يسبب صداع.

أنواع الصداع عند الأطفال:

هناك أسباب عديدة للصداع لدى الأطفال. وهنا سوف نعرض عليك أنواع الصداع التي قد تصيب صغيرك ومنها:

  • صداع الجيوب الأنفية:

وهو ناتج عن إصابة الطفل بحساسية الأنف والجيوب الأنفية والإفراط في استخدام الأدوية.

  • صداع التوتر:

وهو عبارة عن ألم وضغط في عضلات الرأس والرقبة لدى الطفل. قد يستمر لمدة  ثلاثين دقيقة. وقد يكون الألم خفيف محتمل، وقد يكون متوسط.  وهذا النوع من الصداع لا يصيب الطفل بالغثيان أو الرغبة في التقيؤ.

  • الصداع النصفي:

وهو من أشد أنواع الصداع التي قد تصيب الأطفال و الكبار، ويكون هذا النوع من الصداع على شكل ألم نابض يزداد مع الإجهاد العصبي والبصري.  بالإضافة لظهور أعراض أخرى كشعور الطفل في الرغبة بالتقيؤ، والشعور بالدوار والغثيان وألم البطن، والحساسية تجاه الضوء أو الاصوات العالية والصاخبة، وشعور الطفل بعدم الاتزان. ويجد أيضاً صعوبة في النطق أو اللغة.

اعلان14
  • الصداع اليومي :

فهو نوع متكرر يومياً. ويوصف بالمزمن لتكراره. ويكون ناتج عن عدوى غاو إصابة في الرأس. وقد يستمر لأكثر من أسبوعين.

اظهر المزيد
اعلان6

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى