الطفل الدارجطفلك

كل ما ينبغي معرفته حول التعليم الإلكتروني للأطفال

ما هو التعليم الإلكتروني؟


لقد انتشر في الأونة الأخيرة استخدام الإنترنت على نطاق واسع، وأصبح هناك أيضًا التعليم الإلكتروني وهو أداة متاحة وسهلة تساعد في تعليم الكبار والأطفال.

لكن ما هي مميزات وعيوب التعليم الإلكتروني للأطفال، تابعي معنا سيدتي المقال التالي لتتعرفي عليهم .

* ما هو التعليم الإلكتروني؟

التعليم الإلكتروني هو التعليم عبر الإنترنت.

فهو تجربة تعليمية تعتمد أساسًا على التعلم من خلال الموارد المتاحة على الإنترنت.

مثل الموارد الموجودة بالمنتديات أو الفصول الدراسية الفعلية أو حتى من خلال استخدام إحدى التطبيقات.

وقد يحتاج البعض لتعليم مهارات جديدة لكي يستطيعوا أن يحصلوا على التعليم الإلكتروني.

وذلك من خلال ممارسة مهارات جديدة مع أساتذة من جميع أنحاء العالم.

لكن في النهاية عليك أن تتذكري أن التعليم الإلكتروني هو في النهاية مجرد أداة لها مزاياها وعيوبها وينبغي استخدامها بشكل صحيح .

اعلان14

* مميزات التعليم الإلكتروني للأطفال 

1- التعليم الإلكتروني يوفر الوقت :

نعيش جميعًا حياة مزدحمة وقد يؤدي الضغط على بعض الأنشطة الإضافية لأطفالنا إلى فوضى في الجدول اليومي لهم.

لكنه سيوفر لهم الكثير من الوقت والجهد.

فهم سيكونوا ليسوا بحاجة للذهاب من وإلى المدرسة كل يوم للتعلم.

كما أنه سيساعدك أنت أيضًا في توصيل المعلومات للطفل ببساطة .

لأنك سوف تستوعبين معه دروسه، وغالبًا سوف يكتسب طفلك هذه المهارة بشكل سريع

2- التعليم الإلكتروني سوف يوفر المال:

كما ذكرنا فيما سبق فإنه سوف يجعل الطفل يحصل على دروسه وهو جالس في المنزل.

وذلك بالتأكيد سوف يوفر لكي أموال إصطحابه إلى المدرسة أو مركز الأنشطة.

كما يوفر لك أموال الانتقالات .

ومن ناحية أخرى فإن معظم فصول التعليم الإلكتروني أرخص بكثير من فصول التعليم في الموقع.

وذلك لأن مقدمي الخدمة لا يحتاجون إلى إهدار الأموال لاستئجار مبنى.

فكل ما يحتاجون إليه هو التركيز على إنشاء المواد واتصال إنترنت مستقر وموظفين، وكل هذا يفيد المستخدم .

3- التعلم المخصص:

يعتبر هذا السبب هو الأكثر فائدة وأهمية عندما يتعلق الأمر باختيار الأنشطة للأطفال.

اعلان15

حيث أنه من خلال التعلم الإلكتروني كطالب.

فأنت لا تعتمد على الآخرين في دراستك، وهذا يعني أنه يمكنك اتباع وتيرتك الخاصة.

ففي المدرسة يتبع المدرس جدول زمني محدد وصارم للتأكد من الإتنهاء من المنهج وللتأكد من وصول المعلومات للطلاب.

لكن مع التعليم الإلكتروني فإن المعلم هو الذي سيتبع الطالب.

ومن خلال الدعم الشخصي يمكن للأطفال تحقيق الكثير حيث يمكنهم تسريع تعلمهم .

4- الاستقلال:

قد لا يحصل الأطفال في حياتهم التعليمية على العديد من الفرص ليكونوا مسئولين عن دراستهم حتى يكبروا.

ومع التعليم الإلكتروني يمكن أن يختار الأطفال الفصول التي يرغبون في الإلتحاق بها ومتى يدرسونه وماذا يدرسون وإلى متى .

5- التعليم الإلكتروني تفاعلي:

من خلال التجربة ربما تكونين على دراية بأنك تتعلمين أو تتذكرين الأشياء عندما تستمعين إليها.

وقد يجعل التعليم الإلكتروني عملية التعلم كلها أكثر إمتاعًا وبالتالي يسهل الوصول إليها من الطلاب.

وهذا لأنه غالبًا ما يعتمد على ميزات تشبه الألعاب للمساعدة في الحفاظ على تفاعل الطلاب.

نظرًا لأنه يختلف أيضًا عن الدروس التقليدية في المدرسة التي إعتاد عليها الطلاب.

ولذلك فمن المرجح أن يرغبون في التعلم لأنه جديد وممتع .

* عيوب التعليم الإلكتروني للأطفال :

1- التفاعلات الاجتماعية:

البشر كائنات اجتماعية للغاية على الرغم من أنه قد لا يبدو الأمر كذلك في بعض الأحيان.

إلا إننا لدينا القدرة على التعلم بسرعة كبيرة في الطفولة وفي مرحلة البلوغ.

ويمكننا تعلم الأشياء من خلال مشاهدة الآخرين، أو من خلال تجربتها بأنفسنا.

فقد تظهر الأبحاث أن الأطفال في مرحلة الطفولة المبكرة يدركون تفاعلات الآخرين ويستخدمون ذلك كوسيلة مساعدة لزيادة تعلمهم بشكل كبير.

ما يعني أن الأطفال لا يتعلمون بشكل فعال من مشاهدة الشاشات.

وقد ركز البحث على الطفولة المبكرة من سن سنة إلى ثلاث سنوات.

وعلى الأطفال الذين يتعلمون من خلال مشاهدة التلفزيون .

2- الانضباط الذاتي:

قد يحتاج التعليم الإلكتروني إلى كثير من الانضباط الذاتي.

وهو ما لا يتمتع به الأطفال، حيث أن أجواء المنزل دائمًا ترتبط مع الراحة والمتعة مع أفراد العائلة.

مما يجعل الأطفال أقل عرضة لأخذ دروس منتظمة.

لهذا السبب من المهم للغاية أن يكون لديك فصول منتظمة مجدولة عدة مرات في الأسبوع.

فإذا أصبح جزءًا من روتين الأسرة، فمن المرجح أن يستعد الطفل ويتولى مسئولية تعلمه .

3- يمكن أن يشعر الأطفال بالوحدة:

على الرغم من مميزات التعليم الإلكتروني من حيث أنه يتبع خطوات تقدمك.

إلا أنها يمكن أن يجعل الأطفال يشعرون بالوحدة.

كما أن الأطفال يتعلمون من أخطاء بعضهم البعض عن طريق التفاعل مع مدرسة الفصل المخصصة لتدريس كل مادة.

لكن مع التعليم الإلكتروني فيكون الطالب مع الكمبيوتر الخاص به فقط.

ولا يوجد أي تفاعل، وهذا قد يجعل تعلم الأطفال يأخذ وقت أطول.

وقد يجعل التعلم عن بعد أنه لا يوجد أي شخص يمكن أن تتحدث معه عن دراستك.

ومؤخرًا وتفاديًا لهذا العيب الخطير، فقد أصبح تطبيقات يمكن من خلالها فتح فصول تعليمية إلكترونية جماعية بحيث يحدث تشجيع للطلاب .

والآن بعد التحدث بإستفاضة عن مميزات وعيوب التعليم الإلكتروني للأطفال.

فيمكن أن تكون لدى كل أم فكرة متكاملة حول التعليم عن بُعد وكيف يمكن الإستفادة من المميزات وتفادي العيوب لتخفيف الأعباء على الأطفال .

المراجع:

What are the Disadvantages and Advantages of eLearning in Education?

 

لمزيد من المقالات:

الأطفال ذوي صعوبات التعلم .. من هم؟ وما هي خصائصهم؟

التعليم عن بُعد في زمن الكورونا فوائده وأضراره

اظهر المزيد
اعلان6

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى