أنتِرحلة الحمل

ظهور علامات الأمومة في علامات تمدد البطن:

مبروك أنت حامل… جملة تنتظرها كل امرأة. وعندما يخبر الطبيب الأم بأنها حامل، اولف ما يدور في ذهنها عدة أسئلة تسبب لها مخاوف قد تشبه الكوابيس من تلك الأسئلة كيف اتقبل شكلي بعلامات تمدد البطن وتشققها؟ كيفية التعامل معها؟ وهل ذلك التمدد سوف يؤثر على شكل جسمها بالسلب؟ هل ستعود من جديد لنفس شكل جسمها بعد الانتهاء من فترة الحمل؟

كل هذه الأسئلة قد تفسد عليها فرحتها بمولودها. ولكن دعيني عزيزتي الأم أن أقول لك أن علامات تمدد البطن وتشقق الجلد من الأمور الطبيعية جدا بين النساء الحوامل. وذلك يرجع إلى التمدد السريع للجلد. ممّا يتسبب في تمزقه وظهور تلك التشققات.

وتظهر علامات التمدد عادة في الخصر والبطن والفخذين وأسفل الظهر والأرداف والثديين وأعلى الذراع، بينما لا تظهر في الذراع أو الساق، لأنها تظهر في الأماكن التي تتكون فيها الدهون.

وتختلف هذه العلامات من امرأة لأخرى. قد تظهر تلك التشققات أيضاً على شكل خطوط تظهر على سطح الجلد، ويُمكن أن تظهر باللون الأحمر أو الأرجواني. وتظهر غالبا تلك التشققات في المرحلة الثالثة من الحمل.

ولكن تختلف من سيده لأخرى عندما يحدث شد ثم تمدد للجلد والأنسجة الداخلية له بصورة تفوق قدرته على التحمل. يسبب هذا تفككا لترسبات الكولاجين الموجودة في أعماق الأنسجة، وفى هذه الأثناء يحدث تمزق لأنسجة الجلد وظهور التشققات وخطوط البطن. ولكن سرعان ما تختفي إذا قمتي بالاعتناء بها. وذلك عن طريق ان تناولي المياه بكثرة خلال الحمل، على الأقل 3 لترات من الماء يوميًّا، لترطيب جسمك وتجنب الجفاف وتشقق البشرة.

إن علامات التمدد ليست حالة مؤقتة تحدث عند زيادة الوزن ثم تختفي، بل إن فقدان الوزن بعد فتره الحمل قد يؤدي إلى زيادة علامات التمدد إذا لم يتم ترطيب مكانها جيدًا، نتيجة لانكماش الجلد. ومن الضروري اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن عند محاولة فقدان الوزن، حتى لا ينكمش الجلد بشكل مفاجئ ويكون أكثر عرضة للإصابة بهذه العلامات فان الجلد يتكون من 3 طبقات هي البشرة (الطبقة الخارجية) والأدمة (الطبقة الوسطى) وطبقة ما تحت الجلد أو (الطبقة الداخلية).

عندما يحدث الحمل تتمدد الأنسجة الضامة ونتيجة لذلك يحدث التشقق في الطبقة الوسطى، إذ يكون الكولاجين ضعيفًا للوصول إلى جميع أنحاء الجسم بسبب زيادة الوزن. وتظهر تلك الخطوط حمراء أوردية في البداية ثم تتحول للون الأبيض ولكن لا تنزعجي عزيزتي الأم الآن سوف نقدم وصفات تساعدك علي التخلص من علامات التمدد منها:

  • مقشر السكر السحري :

    يستخدم السكر كمقشر طبيعي للبشرة، فهو يقي البشرة من الجفاف ويحافظ على نضارتها. يمكن أيضاً ان تضيفي قطرات من زيت اللوز وعصير الليمون إلى الخليط، وافركي الخليط على جلدك لدقائق قبل الاستحمام. كرري ذلك أسبوعيًا أو مرتين أسبوعيًا لمدة شهرين وستلاحظين الفارق وتشعري بالتحسن

  • زيت الجوجوبا:

    يعرف زيت الجوجوبا بفوائده العظيمة في ترطيب البشرة والشعر وحفظ الترطيب داخل خلايا البشرة لأطول فترة ممكنة، بالإضافة لإمدادك بالنعومة وتوحيد لون البشرة، وليس له أي آثار جانبية ضارة على الحامل أو الجنين، بالإضافة إلى أن ملمسه ناعم وخفيف جدًّا على البشرة فتمتصه بسهولة

  • زيت الأرجان الأصلي

    هو من أفضل الزيوت التي تحتوي على فيتامين “E” الذي يساعد على ترطيب البشرة ومنع علامات تمدد الجلد وليونة ومرونة بشرتك، بالإضافة للتخلص من الكلف واسمرار الجلد في أثناء الحمل.

  • جل الصبار

    لا تقتصر فوائد جل الصبار للبشرة والشعر وملمس الجلد، ولكنها تصبح ملموسة وملحوظة جدًّا خلال الحمل، لأنه يعمل على الترطيب المباشر والسريع لبشرة الحامل، فيمنع علامات تمدد الجلد ويحد منها سريعًا.

  • زيت الزيتون وجوز الهند واللوز الحلو

    يمكنكِ استخدام كل نوع بمفرده أو عمل مزيج مكون من الأنواع الثلاثة، فكل نوع منهما يعمل على الترطيب والنعومة وإمداد البشرة بالمعادن اللازمة لمحاربة علامات تمدد الجلد والتشققات والحكة والاحمرار المصاحب لكبر حجم بطن الحامل.

  • عصير الليمون

    استخدمي عصير الليمون إذ يعتبر فيتامين C من أفضل الفيتامينات التي تحافظ على نضارة البشرة وجمالها وتحد من علامات التمدد

  • زبدة الكاكاو

    تساعد في تعزيز الدورة الدموية، وهو ما يقلل من علامات التمدد. دلكي المنطقة المصابة مع زبدة الكاكاو مرتين يوميًا لمدة شهرين.

 

اعلان14

اظهر المزيد
اعلان6

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى