تربية طفلكعائلتك

حلول عملية لتنمية الذكاء الاجتماعي لدى طفلك

الذكاء الاجتماعي هو أحد الذكاءات التي يجب أن نهتم بتنميتها في صغارنا، ويمكننا فعل ذلك من خلال طرق عديدة تعرفي عليها معنا في هذا المقال.

ممارسات للتنمية اليومية للذكاء الاجتماعي

 

  • الأنشطة الجماعية المختلفة.
  • منح الطفل دور القيادة بعض الوقت.
  • تعليمه وتدريبه على المهارات الاجتماعية المختلفة.
  • علميه مهارات التفاوض والتعامل مع الآخرين.
  • علمي طفلك التعاطف مع الآخرين.
  • اعطي لطفلك المساحة للتعبير عن ما يشعر به ومحاولة فهم ما يشعر به الآخرين من أجل علاقة قوية بهم.
  • حث الطفل على القيام بأنشطة تطوعية جماعية.
  • تعليمه كيفية عقد صداقات والحفاظ عليها.

ولتنمية المهارات السابقة عند طفلك يمكنك الاستفادة من الطرق التالية

 أولاً: استفيدي من المواقف اليومية التلقائية

 

  • ضعي القواعد

ضعي عدداً من القواعد والقوانين المحددة لمستوى السلوكيات المقبولة والمتوقعة من الطفل سواء في البيت أو المدرسة، ثم عززي هذه القواعد والقوانين.

وأكدي عليها لتكون واضحة للطفل واجعليها ترتكز على احترام الطفل لذاته، واحترامه لغيره، واحترامه للأشياء في محيطه.

  • كوني قدوة

 إن تعليم الطفل من خلال النموذج والقدوة؛ فالأطفال يتعلمون من خلال محاكاة الكبار.

  • علمي طفلك مدى تأثير سلوكياته

علمي الطفل تأثير سلوكه على الآخرين؛ فالطفل الصغير ليس لديه هذه القدرة، ولكن يمكنه تعلمها، فمثلاً نقول له  قال: «ندي تبكي، إنها تألمت عندما ضربتها هكذا»

اعلان14
  • علميه كيف يتشارك

 لا يكفي أن تأمري الطفل بالتشارك. ولكن علميه كيف يتشارك كأن يتعلم أن يأخذ دوره في اللعب. أو يقسم الألعاب على عدد المشاركين في اللعب. أو يجد طريقة اللعب معك بنفس الألعاب، علميه كيف يطلب التشارك في اللعب أو الانضمام لغيره ليلعب معهم، كيف يطلب لعب الآخر أو يقدم لعبة بديلة.

و علميه كلمات يستخدمها عندما يتعرض للمضايقة أو العدوان من الآخرين، مثل: «هذا يضايقني جدا»، «توقف»، «لا أقبل هذا منك».

  • التواصل الإيجابي

 احرصي على التواصل الإيجابي بينك وبين طفلك وبين طفلك والآخرين.

  • بعض الطرق الأخرى

  • تأكدي من قدرته على حل المشكلات البسيطة التي يواجهها، وأثني على الطريقة التي تعامل بها في حل الموقف، مثل: «رائع يا عمر، لقد أقنعت أختك بأن تأخذ عروستها وأعطيتها عربتك .. هذا ما يسمى تفاوضا».
  • وفري أنشطة للعمل التعاوني، مثل: (المكعبات ، «البازل»، اللعب التخيلي) وراقبي وضع قانون لعدم الإيذاء» غير مسموح مطلقا بإيذاء بعضنا: الإيذاء يعني الضرب، الركل، الأسماء السخيفة، الدفع، وكل ما يضايق الآخر». ثم اتركي لهم حرية اللعب، وامنحي فرصة للطفل ليفكر في حل مشكلاته، وتنظيم علاقاته مع أقرانه، ولتكن قاعدة درب وراقب هي رفيقتك في تلك الخطوة.
  • اطلبي من الأطفال أن يفكروا في طرق للعب بعدد من الألعاب التي لا تقسم (عربتان، 3 كرات، قلم واحد)، واستمع لاقتراحاتهم، ودونيها، واسأل عن الأفكار التي يتفق عليها الجميع .. وتأكد من مناقشة كل الأفكار.
  • علمي طفلك كيف يفكر مع أصدقاءه في بدائل للعب مقبولة فيما بينهم:

 عندما تجدين طفلك متخاصما مع صديق له قولي لهما: «ماذا ضايق كلا منكما في تصرف الآخر؟، كيف تقدمان الاعتذار؟ دونا قائمة بكل الأشياء التي يمكنكما عملها الآن للعب معا، قررا معا ما الذي يمكنكما البدء به.. يمكن أن أساعدكما إن رغبتما»؛ فهذا يساعد طفلك على تكوين خبرات إيجابية مع الأصدقاء وتقديم الإمكانيات للعب معا بطرق منظمة.

ثانيا:مواقف لتنمية الذكاء الاجتماعي لدى طفلك: 

 

  • طالعي معه صورالأشخاص تظهر المشاعر المختلفة: السعادة، الغضب، الخوف، الحزن… إلخ.

ثم افعلي الآتي:

  • اطلبي من طفلك أن يميز الشعور الحالي الصاحب الصورة.
  • ناقشي ما الذي يسبب هذا الشعور؟

 هذا التدريب يساعد على تمييز المشاعر المختلفة وأسبابها، وأثر سلوكنا في إحداثها، ودورنا في تخفيف هذا الشعور عن الآخرين.

اعلان15
  • شجعي الأطفال على تقديم وقبول الحب والثناء من الآخرين، وجربي فكرة «دائرة الثناء» كأن تختاري طفلا من أطفالك ليكون موضع الثناء من الجميع في هذا اليوم، اجعل كل طفل يذكر صفة جيدة أو سلوكا لطيفا قام به الأخر، فهذا يشجع الطفل على تمييز نقاط القوة والسلوكيات الإيجابية في الآخرين وفي نفسه، ويشجعه على تقديم الثناء وتقبله من الآخرين.
  • شاركي الأطفال في عرض من عروض العرائس يبرز المشكلات التي يتعرض لها الأطفال و طرق التعامل مع هذه المشكلات، ويمكن للطفل أن يقوم بدور معين ليقدم حلولا مختلفة للمواقف.

 

 

نشاط لتنمية الذكاء الاجتماعي 

نشاط: كل واحد يعلم واحد

  • افتحي حوارا مع طفلك صاحب هذا الذكاء – في وجود إخوته أو أصدقاءه – حول أشياء أو مهارات يمتلكها ويمكنه أن يعلمها لغيره.
  • اتركي المجال لباقي الأطفال ليفكروا في مهارة شيء مميز يفعلونه، ويمكنهم أن يعلموه للآخرين، فربما أمكن لواحد أن يكون عارفا بالأرقام بلغة جديدة، عملات بلد ما، طريقة نشر الغسيل، وضع الأكواب بطريقة مميزة.
  • سجلي مهارات كل طفل في قائمة، ثم ابدأ في تفعيل رغبة كل واحد لتعليم الآخرين.
  • ناقشي مع طفلك ما الذي يحتاجه ليستطيع تعليم غيره أي من المهارات المكتوبة في القائمة، وما الخطوات التي سيتبعها لتعليم الباقي.
  • کوني مع طفلك قائمة بها أسماء الصغار الذين يحتاجون هذه المساعدة، ومن الممكن أن يكون ذلك في إطار الأسرة الواحدة أو بين أسرتين من الأقارب أو الأصدقاء.
  • يمكنك أن تصنعي مع طفلك بطاقات ملونة ودوني عليها ما علمه لغيره وما تعلمه من غيره، سيعزز ذلك مفهوم الجماعة والترابط عند طفلك وسيعلمه أننا كلنا في حاجة دائمة لبعضنا البعض.

كما يمكنك الاطلاع علي مقالة:

الذكاء اللغوي .. كيف أنميه عند طفلي؟

المراجع

اعلان5
اظهر المزيد
اعلان6

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى