الطفل الدارجطفلك

العقل الباطن للأطفال ومدى تأثيره على سلوكهم

عزيزتي الأم هذا المقال شديد الأهمية لك، سوف نتحدث في هذا المقال عن العقل الباطن لدى الأطفال.

حيث يختزن الأطفال العديد من الأفكار والسلوكيات التي يراها وتظهر فيما بعد على شكل تصرفات غريبة يتعجب منها الأم والأب أو المحيطون به.

يقوم الطفل بتصرفات يكون الوالدان متأكدين من أن هذا السلوك لم يحدث أمام الطفل. وفي الأغلب يكون هذا التصرف نتيجة تراكمات بداخل الطفل ظهرت على هيئة تصرفات وسلوكيات غريبة وربما يكون ذلك التصرف ردة فعل جراء إهمال الأب والأم له.

يعتبر العقل الباطن هو مركز تخزين للعواطف والإنفعالات ويعتبر أيضا مخزن للذاكرة.

ويجب على الأب والأم الحرص الشديد حيث أن كل ما يخزن في العقل في الباطن لدى الطفل سيظهر تأثيره في الأجساد والحياة المعيشية سواء كان خيراً أو شراً.

لذلك دائما يفضل زرع في الأطفال أفكار السلام، والسعادة، والرضا، والسلوكيات الصحيحة منذ نعومة أظفارهم.

عندما يحرص الوالدين على أن تكون الأفكار التي زرعت في العقل الباطن لدى الطفل أفكار بناءة وخالية تماما من الاضطرابات والإنفعالات والسلوكيات الغير صحيحة فإن القوى العجيبة الفاعلة للطفل سوف تستجيب وتتماشى مع الظروف بطريقة ملائمة.

هناك مستويان للعقل

  • المستوى الواعي

-مستوى العقل الباطن

اعلان14

عندما يقوم الشخص بالتفكير بعقله فهو يغوص في أفكار العقل الباطن الذي يبدأ في ظهور الأفكار الموجودة فيه.

بمعنى أن الإنسان عندما يقوم بالتفكير بطريقة سلبية فإنه ذلك يجعل العقل الباطن يستدعي كل أحاسيس والأسباب وراء الفشل والاحباط والتعاسة.

أما إذا كان تفكير الشخص بشكل إيجابي فإن العقل الباطن يبدأ في ظهور كل أحاسيس ومشاعر إيجابية. وسيتمتع بالصحة الجيدة والراحة النفسية، والنجاح، ويحقق سعادته.

هناك أباء يحرصون على قراءة القصص لأطفالهم قبل النوم بهدف توصيل معلومة مفيدة لهم. حيث يعتبر ذلك أسهل الطرق على الآباء لبرمجة أبنائهم وإيصال الأفكار السليمة إلى عقولهم وتترسخ في عقلهم الباطن.

عمل العقل الباطن

إن الأفكار عندما تنتقل إلى العقل الباطن للأطفال فإنها تقوم بإحداث انطباعات تصدرها إشارات من خلايا المخ وبمجرد أن يتقبل العقل الباطن هذه الإنطباعات يضعها قيد التنفيذ فوراً. 

حيث يعمل العقل الباطن على ربط الأفكار من خلال إستخدام كل معرفة أو انطباع إكتسبه في مراحل حياته لتحقيق الغرض المنشود. 

يعتمد العمل الباطن للطفل على الطاقة والقوة والحكمة الآمنة داخله وقد يظهر عقلهم في مراحل أنه قادر على الحل الفوري لمشاكلهم وأحيان أخرى يأخد الأمر  أيام أو أسابيع. 

اعلان15

حلم اليقظة

العقل لديه طريقته الخاصة في إدارة وسيطرة وتوجيه الحياة.

يجب أن نعلم جيدا أن تلك الوسائل هي أمور أساسية حيث أن هناك أمور تتحقق من إخلال الآمال والرغبات وتتحقق هذه الطريقة من خلال حالة حلم اليقظة واستغراق الطفل في التفكير بهدوء.

برمجة الطفل

أن الأب والأم دائما يسعين إلى تحقيق السعادة لأطفالهما في شتى المجالات سواء المجالات الاجتماعية، والعلمية، والنفسية.

حين يولد الطفل يتعرض بطبيعة الحال للعديد من المشكلات الغذائية، والصحية، والاجتماعية ويتأثر بالكثير من العوامل البيئية والنفسية تساعد في تشكيل شخصية الطفل.

لذلك يجب الحرص من الوالدين لأنهم أهم المؤثرات الخارجية في مرحلة الطفل الأولى ومسئولين عن تكون ووضع حجر الأساس في شخصية أطفالهم حتى سن السبع سنوات.

إن هناك تقنيات وأساليب عديدة تساعد في برمجة الطفل منها إشعاره بذاته حيث أن هناك والدين يخطؤون في النظر للطفل ويعتبر أن حديث وحركات الطفل لا تؤخذ بعين الاعتبار وليس لها معنى.

  يجب على الوالدين الجلوس مع الطفل والحديث معهم والسمع لما يدور في أذهانهم وتصحيح المعلومات المغلوطة.

 إن هذا الأمر يجعل الطفل يشعر بذاته وأهميته و من هنا يستطيع الوالدين برمجة الطفل وتعليمه كل ما يريان أنه في صالحه.

اظهر المزيد
اعلان6

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى