أنتِصحتك

ما هي أسباب آلام الظهر عند النساء؟ ومتى يجب زيارة الطبيب؟

تعد آلام الظهر من أكثر الأمراض شيوعًا التي تصيب النساء. بل إنها من أهم الأسباب التي تجعلهن يذهبن إلى الطبيب أو يتغيبن عن العمل, وآلام أسفل الظهر عند النساء لها العديد من الأسباب المحتملة. يرتبط بعضها بظروف خاصة بالنساء ، في حين أن البعض الآخر يمكن أن يحدث لأي شخص.

في هذه المقالة، سنلقي نظرة على الأسباب المحتملة لآلام أسفل الظهر عند النساء، ومتى يكون من المهم المتابعة مع طبيبك للتشخيص والعلاج.

أسباب آلام أسفل الظهر الخاصة بالنساء

بعض أسباب آلام أسفل الظهر خاصة بالنساء. وتشمل هذه الأسباب:

متلازمة ما قبل الحيض (PMS)

الدورة الشهرية هي حالة تصاب بها العديد من النساء قبل الدورة الشهرية، كما أن لها العديد من الأعراض المحتملة. تشمل الأعراض بشكل عام ما يلي:

الأعراض الجسدية ، مثل:

  • آلام أسفل الظهر
  • صداع الراس
  • إعياء
  • انتفاخ البطن

الأعراض العاطفية والسلوكية مثل:

  • تقلب المزاج
  • الرغبة الشديدة في تناول الطعام
  • القلق
  • صعوبة في التركيز

اضطراب (PMDD) السابق للحيض

PMDD هو شكل أكثر حدة من المتلازمة السابقة للحيض، حيث تعيق الأعراض بشكل كبير الحياة اليومية. وربما تتغيب النساء عن العمل بسبب أوجاع الدورة الشهرية المبالغ فيها. حيث تتشابه الأعراض العاطفية والسلوكية والجسدية لـ PMDD مع أعراض الـ PMS. ومع ذلك، قد تكون جميع أنواع الأعراض أسوأ. وتبدأ الأعراض عادةً في الأسبوع السابق للدورة وتنتهي بعد أيام قليلة من بدء الدورة الشهرية.

بطانة الرحم المهاجرة

بطانة الرحم المهاجرة هي حالة ينمو فيها النسيج الذي يبطن الرحم خارج الرحم. حيث ينمو هذا النسيج على المبيضين وقناتي فالوب والأنسجة الأخرى المبطنة للحوض. وقد ينمو حتى حول المسالك البولية والأمعاء.مما يسبب آلاما مبرحة أسفل الظهر.

تشمل الأعراض الأخرى:

  • تقلصات مؤلمة جدا في الدورة الشهرية.
  • ألم أثناء أو بعد ممارسة الجماع.

يمكن أن يسبب الانتباذ البطاني الرحمي أيضًا نزيفًا بين فترات الدورة الشهرية. و قد يصعِّب الانتباذ البطاني الرحمي الحمل.

الحمل

إن آلام الظهر عند النساء شائعة أثناء الحمل. وذلك مع تغير وزن طفلك، أو زيادة وزنك، وقد يكون لهرموناتك دور في إرخاء الأربطة استعدادًا للولادة.

بالنسبة لمعظم النساء، تحدث آلام الظهر بين الشهر الخامس والسابع من الحمل، ولكن يمكن أن تبدأ قبل ذلك بكثير. فمن المرجح أن تعانين من آلام الظهر أثناء الحمل إذا كنت تعانين بالفعل من مشاكل أسفل الظهر.

أسباب أخرى لآلام أسفل الظهر عند النساء

هناك أيضًا أسباب أخرى لآلام أسفل الظهر يمكن أن تؤثر على أي شخص من أي جنس. تتضمن بعض الأسباب الأكثر شيوعًا:

الشد العضلي

حيث يعد إجهاد العضلات أو الأربطة أحد أكثر أسباب آلام أسفل الظهر شيوعًا. ويمكن أن يكون بسبب:

  • رفع الأثقال المتكرر
  • الانحناء أو الالتواء بشكل مبالغ فيه
  • حركة مفاجئة
  • إجهاد العضلات
  • كل هذا قد يتسبب في النهاية في حدوث تقلصات في الظهر.

عرق النسا

عرق النسا هو أحد الأعراض الناتجة عن ضغط أو إصابة العصب الوركي، وهو أطول عصب في الجسم. هذا هو العصب الذي ينتقل من أسفل العمود الفقري عبر الأرداف وأسفل الجزء الخلفي من ساقيك.

يسبب عرق النسا ألمًا يشبه الصدمة في أسفل ظهرك. عادة ما يمتد إلى أسفل ساق واحدة. وفي الحالات الشديدة، قد يكون لديك أيضًا تنميل وضعف في الساق.

الانزلاق الغضروفي

يحدث الانزلاق الغضروفي عندما تتآكل السوائل اللزجة التي تسند فقرات، مما يضغط على الأعصاب. ويصبح هذا السبب أكثر احتمالا مع تقدمك في السن. والجزء السفلي من الظهر هو المكان الأكثر شيوعًا لحدوث ذلك، ولكن يمكن أن يحدث أيضًا في رقبتك.

العلاجات المنزلية لآلام أسفل الظهر

إذا كان ألم ظهرك ناتجًا عن حالات مرتبطة بالدورة الشهرية أو إجهاد عضلي ، فقد ترغب في تجربة العلاجات المنزلية التالية لتخفيف آلام أسفل الظهر:

وسادة دافئة (القربة):

يمكن أن تعمل وسادة التدفئة الموضوعة على ظهرك على تعزيز الدورة الدموية، والتي بدورها تسمح للمواد الغذائية والأكسجين بالوصول إلى عضلات ظهرك.

حمام دافئ:

يمكن أن يحسن الحمام الدافئ الدورة الدموية ويقلل من آلام العضلات وتيبسها.

المسكنات التي تصرف بدون وصفة طبية:

حيث يمكن أن تساعد العقاقير التي لا تستلزم وصفة طبية ، مثل (أدول، بنادول، والأسبرين) في تخفيف آلام الظهر وأنواع أخرى من الألم المصاحب للدورة الشهرية.

ممارسة الرياضة:

حيث يمكن أن يحسن نشاط الدورة الدموية من توتر العضلات.

وضع كيس من الثلج:

إذا كان ألم ظهرك ناتجًا عن إجهاد عضلي أو إصابة، فقد يساعد كيس الثلج في تقليل الالتهاب والألم والكدمات.

متى يجب زيارة الطبيب

في بعض الحالات، من المهم المتابعة مع الطبيب لتحديد سبب آلام الظهر، وذلك في الحالات التالية.

  • إذا كنت غير قادرة على الوقوف أو المشي.
  • إذا كان ألم ظهرك مصحوبا بحمى.
  • في حالة وجود ألم أو تنميل أو وخز في ساقيك.
  • الشعور بألم شديد في البطن.
  • إذا كان لديك أعراض التهاب بطانة الرحم.
  • لا يوجد تحسن في ألمك بعد أسبوع من الرعاية المنزلية.

المصدر:

https://www.healthline.com/health/lower-back-pain-causes-female#when-to-get-care

للمزيد:

فوائد للمشي أثناء الدورة الشهرية

تنظيف الرحم بعد الدورة الشهرية بطرق طبيعية

ألم أسفل البطن للحامل ما بين الطبيعي والخطير

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى