صحة طفلكطفلك

أسباب السمنة عند الأطفال

أسباب السمنة عند الأطفال كثيرة ومتنوعة، وتمثل سمنة الطفولة إحدى أخطر المشكلات الصحية العمومية في القرن الحادي والعشرين و تعرف السمنة بأنها: تجميع الدهون بطريقة شاذة أو مفرطة تشكّل خطراً على الصحة.

أسباب السمنة عند الأطفال

تتضافر عدة أسباب تجعل الأطفال يعانون السمنة، ومن أهمها اختلال الطاقة في أثناء الطفولة والمراهقة، حيث تتراكم الدهون الزائدة عندما يتجاوز إجمالي إنتاج الطاقة إجمالي استهلاكها، فلا يكون هناك توازن بين السعرات الحرارية المستهلكة والسعرات الحرارية المنفقة.

عادة يحدث ماسبق بسبب نمط الحياة الخاملة، وعدم كفاية النشاط البدني، ولكن الأسباب التي تجعل الأطفال يعانون السمنة المفرطة تشمل التالي:

  1. العوامل السلوكية

  • تناول الطعام بكميات كبيرة.
  • زيادة استهلاك الأغذية التي تحتوي على نسبة عالية من الطاقة والدهون والسكريات ونسبة قليلة من الفيتامينات والمعادن .
  • قضاء كثير من الوقت أمام الأجهزة الإلكترونية.
  • قلة الرغبة في ممارسة الأنشطة البدنية.
  1. العوامل البيئية والاجتماعية :

  • سهولة الوصول إلى الوجبات السريعة.
  • قلة فرص ممارسة النشاط البدني، بسبب تزايد الطبيعة الخمولية للعديد من أشكال الترفيه، وتغيّر وسائل النقل، وتزايد التوسّع الحضري، و أيضاً نقص الحدائق والملاعب في بعض المجتمعات.
  • عدم وجود برامج ترويحية واجتماعية من العوامل المهمة في الإصابة بالسمنة عند تلاميذ المدارس والمراهقين الفراغ والملل في الإجازة الصيفية لهؤلاء الشباب يدفعهم إلى الجلوس في المنزل ومشاهدة التلفزيون، مما يقلل من حركتهم، وكثيرا ما يقوم هؤلاء بتكرار تناول الأطعمة لتمضية الوقت، لذا نلاحظ أن نسبة كبيرة من طلبة المدارس، وبخاصة الفتيات، يزداد وزنهم في العطلة الصيفية ثم يبدأ الوزن بالنقصان مع الانخراط في العمل المدرسي.
  • للأسف يعتبر تناول الطعام أحد النشاطات الاجتماعية الممتعة لجميع الناس، وفي الوطن العربي ترتبط المناسبات الاجتماعية والدينية ارتباطا وثيقا بتناول الطعام
  • فهناك ولائم في الزواج والعزاء والأعياد وشهر الصيام وغيرها وفي الحقيقة فإن الإسراف في تناول الطعام في هذه المناسبات وخاصة في شهر رمضان قد لعب دورا كبيرا في زيادة الوزن عند نسبة كبيرة من البالغين. ويرجع ذلك إلى نوعية الأغذية التي تقدم في هذا الشهر حيث تكون غنية بالدهون والمواد السكرية، وكذلك إلى قلة الحركة والخمول. ويجب ألا يقع اللوم على شهر رمضان بل على التطبيق والممارسات الخاطئة.
  1. العوامل الوراثية

  • يكون الطفل أكثر عرضة لخطر السمنة عندما يكون أحد الوالدين على الأقل يعاني السمنة، ومع ذلك فإن الجينات لا تعني بالضرورة أن الطفل سوف يعاني زيادة الوزن، فهناك عدد من الخطوات التي يمكن للطفل اتخاذها لتقليل هذا الخطر.
  1. العوامل النفسية

  • وقد يكون أحد اسباب السمنة الاضطرابات النفسية، فالفشل في تحقيق الطموحات والإكتئاب أو المعاملة السيئة للأبناء من الأسرة قد تدفع الشخص إلى الإقبال على الطعام بشكل كبير كنوع من الهروب، أو كتعويض لتحقيق الإشباع النفسي.
  1. الأدوية:

  • مثل بعض مضادات الاكتئاب، وبعض الأدوية التي تحتوي علي الكورتيزون.
  1. الحالات الطبية:

  • الحالات الهرمونية كقصور الغدة الدرقية، ونقص هرمون النمو، ومتلازمة تيرنر، ومتلازمة داون.

و تقر منظمة الصحة العالمية بأنّ استفحال ظاهرة السمنة بين الأطفال أهم أسبابه تعتبرالتغيّرات التي تطرأ على المجتمع.

 ففي كثير من الأحيان تظهر تلك السمنة نتيجة تناول الأغذية غير الصحية وانخفاض مستويات النشاط البدني، ولكنّ المشكلة لا تنبع من سلوكيات الأطفال فقط ولكنّها تحدث بشكل متزايد نتيجة التطوّر الاجتماعي والاقتصادي والسياسات المنتهجة في مجالات الزراعة والنقل والبيئة وصناعة الأغذية وتوزيعها وتسويقها، فضلاً عن مجال التعليم.

فإذا أردنا حل المشكلة فيجب النظر إلي جميع أسباب حدوث المشكلة ومحاولة حلها تدريجياً.

بهذا نكون استعرضنا معكِ أسباب السمنة عند الأطفال، ولتتعرفي علي مخاطر السمنة علي صحة طفلك اضغطي هنا

المراجع :

  • منظمة الصحة العالمية ، مسترجع من

https://www.who.int/dietphysicalactivity/childhood/ar

  • عبدالرحمن مصيقر:2008 ، الموسوعة العربية للغذاء والتغذية ، أكاديميا للنشر

مسترجع من : https://al-maktaba.org/book/8340

  • وزارة الصحة السعودية ، سمنة الأطفال

مسترجع من :

https://www.moh.gov.sa/HealthAwareness/EducationalContent/BabyHealth/Pages/003.aspx

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى