تربية طفلكعائلتك

كيفية تعامل الطفل مع خلافات الأبوين

كيفية تعامل الطفل مع خلافات الأبوين.

 

من الطبيعي جدا أن يكون هناك خلافات بين الوالدين. ولكن تلك الخلافات تجعل الطفل يشعر بعدم الأمان.

 

الطفل في سنوات عمره الأولى يظن بأن هو مركز الكون. وأن كل شئ يحدث هو طرف فيه.  فعندما يحدث خلاف بين الأب والأم يفكر الطفل بأن هذا الخلاف بسببه. حتى تجد أن ما يدور في ذهنه أن تلك الخلافات حدثت بسبب تلك الوجبة التي لم يكملها، أو كوب اللبن الذي رفض أن يشربه … ياله من تفكير بسيط وغير واقعي.

ولكن تلك هي الحقيقة. هكذا يفكر الطفل. إذن فعلينا أن نحميه من تلك الأفكار والمشاعر التي قد تؤذيه ونأخذه إلى العالم الواقعي.

 

وهناك طرق عديدة لكي يتعرف الطفل من خلالها بأن نشوب الخلافات شئ طبيعي، وهو ليس له دخل به ومنها :

 

القصص:

اسرد له القصة. وعندما ينشأ شجار أو خلاف بين شخصيتين داخل القصة توقف، وتناقش معه. ماذا تظن؟ ولماذا حدث الشجار؟ ومن المخطئ من وجهة نظرك؟ وكيف يمكن أن نعالج ذلك الخلاف؟

ثم تابع بعد أن تعرف وجهة نظره. وانصت لما قاله جيدا. ومن ثم قل له أن بسبب هذا الشجار تعلم طرف معلومة جديدة، أو قام بمهارة جديدة.
ولكن عليك توضيح فكرة مهمة، وهي أن الخلاف يجب أن يكون في حدودو. وأهمها احترام النفس واحترام الغير. وأن والخلاف يكون على فكرة وليس على الشخص.

استخدام شجار مزيف:

من الممكن أن تفتعل شجار بسيط. وفي النهاية تضحكا (الأم والأب). وبعد ذلك تقولا للطفل أن الخلاف ينتهي، ولكن حبنا دائم. وأن علاقتنا أكبر من أي خلاف.
(الافتعال هنا لكي يكون كل منكما مسيطر على انفعالاته).

 

البعد عن الطفل وقت الخلاف:

من أفضل الإستراتيجيات أن تبتعد عن الطفل أثناء الشجار أو الخلافات. وأن تكون داخل غرفة بعيدا عن مسمع الطفل.
أو أن تؤجلا الشجار حتى يكون الطفل خارج المنزل، أو وهو نائم في غرفة بعيدة.

الألوان:

قم باستخدام الألوان المائية، واستخدم الألوان الأساسية (الأحمر- الأزرق-الأصفر) وورق أبيض
وقم بذلك النشاط.
? اسأل الطفل ما هو ذلك اللون ودعه يجاوب.

? قل له اعتبر أني أنا الأزرق وأنت الأصفر

? اسأله ماذا لو تشاجر اللون الأصفر مع اللون الأزرق؟

? دعه يفكر بضع ثوان. ثم قل له دعنا نعرف الإجابه سويا. وضع بقعة من اللون الأزرق. واطلب منه أن يضع بقعة صفراء فوقها. وانظر ماذا سيحدث.

? هذه فرصة ذهبية. لأن الطفل سيجد أنه ظهر لون جديد نتاج لما حدث من خلاف بين اللونين الأزرق والأصفر، وهو الأخضر. واستغل تلك الفرصة. وقل له: ماذا لو تجمد اللون الأزرق وتمسك فقط برأيه وأيضا اللون الأصفر؟
الإجابة أنه سنحرم من اللون الأخضر.
إذا الخلاف يجعل شئ جديد يحدث داخل الطرفين. وأحيانا يكون أجمل، لأنهم بعد ذلك الخلاف سيكون لديهم لون مشترك، وهو الأخضر وتزداد بينهم المودة.

? الإنسان خلق في مجموعات. والطبيعي أن نجد أن هناك من يشاركنا الرأي في جزء، ويختلف في الآخر.  وهذا يحدث لكي نرتقي. وليس لنبعد عن بعضنا البعض.

من الجميل أن نكون أسرة تحمي الطفل من أي ضغوط نفسية. ولكن أيضا علينا أن نقويه نفسياً. بأن يكون مستعد دائما لاستقبال الحياة بواقعية. وليس من واقع خيالي بعيدا عن أي شر. لأنه عاجلا أم آجلا، سوف يمر بمواقف صعبة.  وعليهأ يتعامل معها.

 

يمكنك أيضا الإطلاع على 10 أفكار لدعم الزوج لزوجته أثناء رحلة الأمومة

مع تحيات يوميات مامي- Mamydays
لمزيد من المعلومات المفيدة لكي ولطفلك .. اشتركي معنا علي صفحتنا علي الفيسبوك صفحة يوميات مامي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى