صحة طفلكطفلك

هل يمكن علاج زكام الأطفال بالأعشاب الطبيعية في المنزل؟

استخدام الأعشاب في علاج زكام الأطفال

عندما يبدأ فصل الشتاء والخريف تبدأ الإصابة بنزلات البرد وزكام الأطفال. وتبذل كل أم قصارى جهودها لكي ترفع مناعة أطفالها وتجعلهم يتبعون نظام غذائي متوازن وصحي.

فعند علاج أطفالنا من نزلات البرد أو السعال نريد أن يشعر أطفالنا بالراحة والتعافي في أسرع وقت ممكن.

تابعي معنا سيدتي المقال التالي لتتعرفي على كيفية علاج ووقاية الأطفال من الزكام ونزلات البرد بالأعشاب الطبيعية .

* استخدام الأعشاب في علاج زكام الأطفال:

1- منع إصابة زكام الأطفال:

هناك الكثير من الأمور التي يمكننا فعلها للأطفال لمساعدتهم في منع إصابتهم بنزلات البرد أو السعال، .

فقبل أن يصل الفيروس لجسم الأطفال يمكننا بناء جسم قادر على محاربة الفيروسات من خلال اتباع بعض العادات الصحية التي ينبغي إتباعها منها ما يلي:

  • الحرص على تناول فيتامين د أو تعرض الأطفال لأشعة الشمس. فهي تمد الجسم بالفيتامينات وخصوصًا فيتامين د الذي يقوي مناعة الأطفال والكبار ويقلل من زكام الأطفال.
  • ممارسة الكثير من التمارين الرياضية ويفضل أن يقوم بها الطفل في ساحات مفتوحة للتعرض للهواء النقي للتقليل من زكام الأطفال .
  • الابتعاد عن الأطفال المرضى الآخرين، حيث يؤدي التواجد حول أطفال مرضى إلى احتمال إصابة الأطفال الآخرين.

لذلك فمن الأطفال عندما يمرض أطفالك لا تقومي بإرسالهم للمدرسة .

2- بناء المناعة ضد زكام الأطفال:

بمجرد أن يحدث زكام الأطفال يمكنك منح جسم طفلك بعض الدعم الإضافي لمحاربة الزكام بشكل قوي.

ومن الممكن أن تستخدمي إحدى المكملات الآتية لدعم طفلك .

اعلان14

– البروبيوتيك:

يمكن أن تقومي ببناء مناعة طفلك من خلال تناوله للبروبيوتيك والذي يحتوي على بكتيريا نافعة للجسم .

– فيتامين ج:

عليك أن تتأكدي أن أطفالك يتبعون نظام غذائي صحي متوازن.

وإذا كان طفلك مريض ولا يريد تناول الأطعمة التي تحتوي على فيتامين سي فعليك إعطاءه مكمل غذائي يحتوي على فيتامين سي لتقوية جهاز المناعة .

– الزنك:

الزنك عنصر أساسي ضروري لخلايا جهاز المناعة ويؤثر نقص الزنك في قدرة الخلايا التائية والخلايا المناعية الأخرى، لكن على الرغم من أنه ضروري حصول الجسم على كمية كافية من الزنك، إلا أن الإفراط في تناوله يمكن أن يثبط وظيفة جهاز المناعة .

– التوت:

يمكن للتوت أن يعزز المناعة ويقلل من زكام الأطفال ويقلل من مدة نزلات البرد والإنفلونزا .

3- وقف إنتشار الجراثيم:

أعتقد أن هذا الأمر حيوي للغاية، فبمجرد أن يغزو الفيروس منزلك، انظري ما يمكنك القيام به لمنع إنتشاره.

سواء كان انتشاره بين أفراد الأسرة أو أنه يستمر في إصابة أطفال آخرين.

لذلك ننصحك بأن تقومي بتعقيم الأسطح التي يعيش عليها الفيروس .

  • إغسل يديك بلستمرار لأن الفيروس يمكن أن يتواجد على يديك لساعات .
  • نظفي الأسطح الصلبة حيث تحتوي مقابض الأبواب ومفاتيح الإضاءة على الفيروسات لعدة ساعات أيضًا .
  • اغسلي المفروشات والملايات حيث تعيش الجراثيم على أكياس الوسائد والمناشف .

لذلك ينصح بغسلها بالماء الساخن لقتل الفيروسات .

4- ترطيب جسم طفلك:

قد لا يكون لتناول الكثير من السوائل تأثير كبير على تخفيف أعراض زكام الأطفال.

ولكن لا يزال من الضروري الحفاظ على رطوبة جسم طفلك عندما يتعرض للزكام.

حيث غالبًا ما يتبعه فقدان للماء، خاصة مع تفاقم حالة الإصابة بسبب الإسهال والقئ أو الحمى.

اعلان15

لذلك فإن شرب الماء وتناول الفاكهة وحتى شرب مرقة الدجاج مهم ليساعد الطفل على البقاء رطبًا .

5- تقليل الحمى:

إذا كان طفلك يعاني من حمى مصاحبة للزكام فمن المهم جعله مرتاحًا ويمكن تخفيف الحمى عنه بإحدى الطرق التالية:

  • استحمام الطفل بماء فاتر حيث أن الماء الفاتر يمكن أن يساعد طفلك على الاسترخاء والتخلص من الحمى .
  • يمكنك استخدام منشفة باردة تحت إبط طفلك حيث أنها ستساعد في تقليل درجة حرارة الطفل إذا كان الزكام مصحوب بالحمى .
  • تناول الطفل لعصائر تزيد من مناعة الطفل مثل عصير الرمان والتوت والجوافة .

6- تهدئة إلتهاب الحلق:

يمكنك تهدئة إلتهاب حلق بشكل طبيعي باستخدام مشروب الليمون المحلى بالعسل النقي.

كما يمكن تهدئة إلتهاب الحلق عند طفلك من خلال الغرغرة بالماء الدافئ مع الملح والذي يمكن أن يوفر بعض الراحة للطفل .

7- شجع النشاط أو الراحة د:

في الحقيقة أنه توجد حجج لكل رأي حيث يوجد بعض الأراء التي تقول بتشجيع نشاط الطفل الذي يصاب بالزكام لتسريع عملية الشفاء.

وهناك رأي آخر يقول بأنه من الأفضل أن يرتاح الطفل المصاب بالزكام حيث أن الراحة هى أمر حيوي للمساعدة في التغلب على الفيروسات .

وأعتقد أن أفضل نصيحة في هذا الوقت هى الاستماع إلى جسدك وتحديد ما تود أن تفعله.

فعليك أن تدعمي طفلك المصاب بالزكام في حالة كلتا الحالتين سواء كان يفضل الراحة أو النشاط .

8- استخدام الأعشاب:

  • يمكن أن يستخدم عرق السوس في تهدئة الحنجرة والرئيتين .
  • زيت الأوكالبتوس عند إستنشاقه يمكن أن يساعد في تخفيف المخاط لجعل السعال أكثر إنتاجية .
  • كما يحتوي النعناع على المنثول وبمجرد إستنشاقه يمكن أن يوفر الراحة من الإحتقان .
  • أيضًا يمكنك إعطاء لطفلك مشروبات ساخنة من الأعشاب مثل اليانسون والحلبة والكراوية .
  • والزعتر له دور في علاج زكام الأطفال، فقد نستخدمه كثيرًا في طهي الدجاج والكثير من المأكولات الشهية.

لكن هناك طرق أخرى يمكن أن نستخدمها للإستفادة من فوائد الزعتر لدعم الجهاز التنفسي.

فمن الممكن أن تضيفي بعض أوراق الزعتر إلى حمام الطفل الليلي لتحفيز ودعم جهاز المناعة وإستمتاع الطفل بالإسترخاء فهو ينظف مجرى الهواء لدى الأطفال .

المراجع :

10 Natural Cold Remedies for Your Child

لمزيد من المقالات :

مرض نقص المناعة لدى الأطفال.. أسبابه وأعراضه وطرق علاجه

أكثر الأمراض شيوعاً في فصل الصيف وكيفية الوقاية منها

اظهر المزيد
اعلان6

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى