أنتِبعد الحمل

نصائح للأم الجديدة وكل ما يحتاجه الرضيع.

تعرفي على أهم النصائح لك ولرضيعك

مما لا شك فيه أن الأمومة مسؤولية عظيمة ولكنها أيضا تحتاج إلى بذل الكثير من الجهد للحصول على النتائج المرجوة والمُرضية لك ولطفلك. وعندما تكون تجربة الأمومة للمرة الأولى فإن الوضع قد يبدو أكثر تعقيدا لأنه الأم تجد نفسها أمام حياة جديدة ومسئوليات تزداد يوما بعد يوم. لذا فإن هذا المقال يهم كل أم جديدة، حيث نستعرض أهم النصائح للأم الجديدة بعد الولادة. ونأمل أن تساعدها في حل الكثير من المشكلات.

نصائح للأم الجديدة بعد الولادة

ربما يبدو طفلك هادئا في الأيام الأولى من الولادة، لكن مع مرور الأيام. سيبدأ طفلك في الحركة ويصبح أكثر بكاءا. وحينها يجب أن تأقلمي حياتك مع طفلك وتتقبلي ذلك بكل هدوء قدر الإمكان وهناك نصائح قد تسهل عليك هذا المرحلة ومنها:

تحضير أكلات سهلة بعد الولادة

لا تصعبي الأمر على نفسك في الأيام الأولى بعد الولادة لتقومي بتحضير الوجبات التي تحتاج لوقت وجهد كبير. يمكنك اللجوء للطعام الصحي فهو مفيد لصحتك وصحة أسرتك وكذلك يوفر لك الجهد والوقت. يمكنك كذلك تحضير وجبات من الطعام قبل الولادة، وحفظها بالفريزر ليسهل عليك استخدامها دون قضاء وقت كبير. خاصة في الشهر الأول ومن ثم ستجدين نفسك قادرة على إدارة وقتك بمرور الوقت. يمكنك أيضا إعداد كميات كبيرة من الأكل وتخزين الباقي. قد تحتاجين إليه في الوقت الذي تشعرين فيه بالتعب.

 لف الرضيع

هناك حقيقة ربما تجهلها الأمهات الجدد، ولكن أغلب الظن أن الأمهات اللاتي مررن بتجربة سابقة يعرفنها بحكم الخبرة، وهي أن طريقة لف الرضيع تؤثر بشكل كبير في شعوره بالراحة ورغبته في النوم، فإذا كان رضيعك ملفوفًا بشكل جيد ومريح، فإنه سيشعر براحة أكبر ويستمتع بنوم أعمق.

تنظيم نوم الرضيع

لابد لك عزيزتي من تحديد الوقت الأقصى لقيلولة طفلك وهي ثلاث ساعات فقط، لأن ذلك سيساعدك في تنظيم ساعات نوم طفلك في الليل، كما ستستطيعين التحكم في نومه لعدد ساعات أكبر، وبالتالي سيكون جيد لك حتى تأخذي قسطا كافيا من النوم.

الرضاعة الطبيعية للرضيع

هناك الكثير من الأمهات اللاتي يواجهن صعوبات كثيرة في أول فترة من الرضاعة الطبيعية، ولكن ننصحك عزيزتي بألا تتوقفي أبدا عن المحاولة، لأن الرضاعة الطبيعية هي أعظم هدية يمكن لطفلك تقديمها له في الشهور الأولى، وسيشكرك عليها في الكَبر. حيث أنها بشهادة الأطباء لديها قدرة فريدة في تقوية جهاز المناعة.

توقفي عن لوم نفسك

أنت غير مجبرة تماما على إتمام كل المهام التي كانت مطلوبة منك قبل الولادة. فهذا يعد ظلم لنفسك. لا تلتفتي لكلام الأمهات والجدات بأنهن كن يفعلن كل شيء بعد الولادة. المجتمع؛ عزيزتي، لا يكف عن اللوم ولا يكف عن إلقاء الكثير من الأعباء على الأم دون مراعاة كل حالة. فلا تحملي نفسك فوق طاقتها. تحملي فقط مسئولية طفلك ومسئولية جسدك حتى يتعافى من مجهود الحمل والولادة. وإلا ستقعين في دائرة لوم نفسك التي تؤدي في النهاية إلى إكتئاب ما بعد الولادة. وأنت ورضيعك في غنى عنها.

لا تحاولي تهدئة الرضيع في كل الأوقات

لأنه ببساطة سيعتاد طفلك على ذلك، وستكونين مجبرة على ملازمته طوال الوقت. يمكنك شراء كرسي هزاز يحتوي على مجموعة من الألعاب التي تلهي طفلك فهو طريقة رائعة لتهدئة رضيعك في أوقات البكاء.

اعلان14

ترتيب دولاب الرضيع

لماذا تضعين نفسك في موقف يضطرك للبحث عن الأشياء التي تخص طفلك يوميا، من ملابس وحفاضات وكريمات. حاولي وضعها في مكان محدد وبطريقة منظمة. وحاولي إعادتها إلى أماكنها بعد الإنتهاء من استخدامها مباشرة. سيوفر لك الكثير من الوقت والجهد والراحة النفسية.

نامي حينما ينام رضيعك

حاولي أن تحصلي على قسط كاف من النوم. قومي بتأجيل كل الأعمال المنزلية عندما ينام طفلك. نامي أنتِ أيضاً، فجميع الأعمال يمكنك القيام بها في وقت لاحق. ببساطة (راحتك أهم).

تجنبي أن تكوني مثالية

جميع الأمهات تقلق بأن تكون أماً مثالية،  وفي الواقع فإن هذا سيسبب لكِ الكثير من التوتر والضغوط التي ستؤدي لنتائج عكسية على تعاملك مع مولودك. كل ما عليك فعله وكل ما يجب تقديمه لطفلك  في هذه المرحلة هو الرضاعة، والحب، والنوم، فلا تجهدي نفسك بأكثر من ذلك.

إعداد حقيبة الخروج

حاولي أن تكون لتكن حقيبة مولودك دائما جاهزة دائماً، وغالبا ما تحتوي الحقيبة على جميع احتياجاته بما يشمل الحفاظات، و زجاجة حليب، وعدد كاف من الملابس.  ومن الأفضل أن تحضري معك ملابس خاصة بك، فقد تتسخ ملابسك بسبب مولودك.

اختاري مستلزمات المولود بعناية

قومي باختيار ملابس مولودك ذات القطعة الواحدة فهي أكثر راحة لك وله، حيث ل تستغرق الكثير من الوقت عند تغيير الملابس. احرصي أيضا على أن يكون لديك كميات كافية من الحفاضات وأكياس بودرة الحليب والكريمات الخاصة برضيعك. كما أن خافض الحرارة يعد من أهم المستلزمات التي يحتاجها رضيعك.

وأخيرا عزيزتي..

الحياة مع مولودك الجديد هي تجربة ممتعة ولكنها متعبة بالوقت نفسه. ولكن هذا إذا لم تقومي بتنظيم وقتك والتخفيف من مسؤلياتك. حينها؛ أعدك أن تكون تجربتك مثمرة.

المصارد:

Tips for New Moms

https://www.babybjorn.com/parenthood/8-tips-for-new-moms-surviving-the-first-weeks/

للمزيد:

كيف تصبحين سوبر ماما؟

طعام الأطفال الجاهز من الصيدلية…كيف يمكنك اختياره؟

اعلان15
اظهر المزيد
اعلان6

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى