أنتِصحتك

ما هي أضرار تناول زيت السمك بكثرة؟

يشتهر زيت السمك بثروته من الخصائص المعززة للصحة. فهو غني بأحماض أوميغا 3 الدهنية المفيدة لصحة القلب والمخ. وقد ثبت أن زيت السمك يقلل من نسبة الدهون الثلاثية في الدم، ويخفف الالتهاب. بل ويخفف من أعراض حالات مستعصية مثل التهاب المفاصل الروماتويدي. ومع ذلك، فإن المزيد من زيت السمك ليس جيدا لصحتكِ. حيث أن تناول جرعة عالية جدًا قد يضر أكثر مما ينفع عندما يتعلق الأمر بصحتك. وفيما يلي 8 آثار جانبية محتملة يمكن أن تحدث عندما تستهلك الكثير من زيت السمك أو أحماض أوميجا 3 الدهنية. تعرفي معنا على أضرار زيت السمك.

أضرار تناول زيت السمك بكثرة

  • ارتفاع نسبة السكر في الدم

تظهر بعض الأبحاث أن تناول كميات كبيرة من أحماض أوميجا 3 الدهنية يمكن أن يزيد من مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري.

وقد وجدت إحدى الدراسات أن تناول 8 جرامات من أحماض أوميجا 3 الدهنية يوميًا أدى إلى زيادة بنسبة 22٪ في مستويات السكر في الدم لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2 خلال فترة ثمانية أسابيع. وذلك لأن الجرعات الكبيرة من أوميجا 3 يمكن أن تحفز إنتاج الجلوكوز. والذي يمكن أن يساهم في مستويات عالية من مستويات السكر في الدم على المدى الطويل.

ومع ذلك، فقد توصلت أبحاث أخرى إلى نتائج متضاربة. مما يشير إلى أن الجرعات العالية جدًا فقط هي التي تؤثر على نسبة السكر في الدم.

  • من أضرار زيت السمك: النزيف

يعد نزيف اللثة ونزيف الأنف من الأعراض الجانبية للاستهلاك الزائد لزيت السمك. وقد وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على 56 شخصًا أن تناول 640 مجم من زيت السمك يوميًا على مدى أربعة أسابيع قلل من تخثر الدم لدى البالغين الأصحاء.

بالإضافة إلى ذلك ، أظهرت دراسة صغيرة أخرى أن تناول زيت السمك قد يكون مرتبطًا بزيادة خطر الإصابة بنزيف الأنف. حيث أفادت أن 72 ٪ من المراهقين الذين يتناولون 1-5 جرام من زيت السمك يوميًا يعانون من نزيف في الأنف كأثر جانبي.

لهذا السبب ، يُنصح غالبًا بالتوقف عن تناول زيت السمك قبل الجراحة والتحدث إلى طبيبك قبل تناول المكملات الغذائية إذا كنت تتناول أدوية مسيلة للدم مثل الوارفارين.

  • انخفاض ضغط الدم

وجدت إحدى الدراسات التي شملت 90 شخصًا أن تناول 3 جرامات من أحماض أوميجا 3 الدهنية يوميًا قد أدى إلى انخفاض كبير في ضغط الدم الانقباضي والانبساطي مقارنةً بدواء الضغط.

لكن هذه الآثار يمكن أن تكون مفيدة بالتأكيد لمن يعانون من ارتفاع ضغط الدم. إلا أنها يمكن أن تسبب مشاكل خطيرة لأولئك الذين يعانون من انخفاض ضغط الدم. كما أنه قد يتفاعل زيت السمك أيضًا مع أدوية خفض ضغط الدم، لذا من المهم مناقشة ذلك مع طبيبك إذا كنت تتلقين علاجًا لارتفاع ضغط الدم.

  • الإسهال

في الواقع ، أفادت إحدى المراجعات أن الإسهال هو أحد أضرار زيت السمك ، جنبًا إلى جنب مع أعراض الجهاز الهضمي الأخرى مثل انتفاخ البطن. وليس فقط زيت السمك، فقد تسبب أنواع أخرى من مكملات أوميجا 3 الإسهال.

  • حموضة المعدة من أضرار زيت السمك

على الرغم من أن زيت السمك معروف بآثاره القوية على صحة القلب، إلا أن الكثير من الناس أبلغوا عن شعورهم بحرقة المعدة بعد البدء في تناول مكملات زيت السمك.

ومن أعراض الحموضة أيضا؛ التجشؤ والغثيان وانزعاج المعدة بسبب محتواه العالي من الدهون. كما ثبت أن الدهون تسبب عسر الهضم. لذا يمكن أن يؤدي الالتزام بجرعة معتدلة إلى تقليل ارتداد الحمض بشكل فعال وتخفيف الأعراض. بالإضافة إلى ذلك، فإن تقسيم جرعتك إلى أجزاء قليلة أصغر على مدار اليوم قد يساعد في القضاء على عسر الهضم.

  • السكتة الدماغية

وجدت بعض الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن تناول كميات كبيرة من أحماض أوميجا 3 الدهنية يمكن أن يقلل من قدرة الدم على التجلط ويزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية النزفية.

تتوافق هذه النتائج أيضًا مع الأبحاث الأخرى التي تظهر أنه من أضرار زيت السمك تكوين جلطة الدم. ومع ذلك ، فقد توصلت دراسات أخرى إلى نتائج مختلطة. حيث أفادت بأنه لا يوجد ارتباط بين تناول الأسماك وزيت السمك وخطر الإصابة بالسكتة الدماغية النزفية.

  • السموم الناتجة عن فيتامين أ من أضرار زيت السمك

تحتوي أنواع معينة من مكملات أحماض أوميجا 3 الدهنية على نسبة عالية من فيتامين أ، والتي يمكن أن تكون سامة إذا تم تناولها بكميات كبيرة. فعلى سبيل المثال، ملعقة واحدة فقط من زيت كبد سمك يمكنها تلبية ما يصل إلى 270٪ من احتياجاتك اليومية من فيتامين أ في حصة واحدة. لكن يمكن أن تسبب سمية فيتامين أ آثارًا جانبية مثل الدوخة والغثيان وآلام المفاصل وتهيج الجلد. كما يمكن أن يؤدي أيضًا إلى تلف الكبد وحتى فشل الكبد في الحالات الشديدة.

  • الأرق

وجدت بعض الدراسات أن تناول جرعات معتدلة من زيت السمك يمكن أن يعزز النوم. ومع ذلك، في بعض الحالات، قد يساهم تناول الكثير من زيت السمك في الأرق.

وعلى الرغم من ذلك؛ هناك حاجة إلى مزيد من البحث لفهم كيف يمكن أن تؤثر الجرعات الكبيرة على جودة النوم.

وأخيرا؛ إذا كنت تعاني من أي أعراض مرضية، فما عليكِ سوى تقليل تناولك من زيت السمك أو التفكير في تلبية احتياجاتك من أحماض أوميجا 3 الدهنية من خلال مصادر الطعام بدلاً من ذلك. وذلك تجنبا لأضرار زيت السمك.

للمزيد:

الكركم سلاح ذو حدين…فوائده وأضراره

تعرفي على فوائد وأضرار التوت للحامل

المصدر:

https://www.healthline.com/nutrition/fish-oil-side-effects

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى