الطفل الدارجحديث الولادةطفلك

كيف يمكنك أن تفهمي بكاء طفلك

كيف يمكنك أن تفهمي بكاء طفلك؟

إن البكاء من علامات التواصل بينك وبين طفلك الرضيع. ولكن كثير من الأمهات والآباء يتوترون من هذا الأمر.  خاصة إذا لم يهدأ الطفل  بعد كل المحاولات.

إن الطفل يولد ولديه رغبة قوية في التواصل معك. يريد أن يخبرك ما يحتاج إليه، ومايحب ويكره. وأيضا يريد أن يشعر بالأمان. وذلك من خلال البكاء والسلوكيات التي يتبعها طوال اليوم. إن الأمر يتتطلب منك المراقبة عن كثب، وسرعةا الاستجابة له. حتى تبني جسور الثقة بينك وبين طفلك. وذلك من خلال تفاعلك معه والتحدث إليه.  وفي نفس الوقت سيتعرف طفلك عليك. فستجدينه يراقب  حركاتك، وتعابير وجهك، ونبرة صوتك.

  كل هذه الأمور تساعد طفلك على التواصل الجيد بالبيئة المحيطة له. وستعرفين أن تميزي بكاء طفلك  مع الوقت.

 

وإليك في هذا المقال ماذا يريد أن يخبرك طفلك  من خلال بكائه:

 

  • إني جائع أحتاج للرضاعة الآن :

ستلاحظين أن طفلك يمص يديه أو قبضة يديه. أو يدير رأسه بقوة إلى جانب واحد، وهو يفتح فمه بحثا عن ثديك. وإذا لم تستجيبي له يبدأ يصدر أصواتاً. وإذا تمكن منه الجوع، يصبح البكاء سريعاً وقوياً. فعليك الاستجابة له قبل أن يصل إلى مرحلة البكاء.

 

  • أريد النوم:

يبدأ طفلك بفرك عينيه، أو أذنيه. فهو يشعر بالإرهاق ويريد أن تساعديه  في النوم. وذلك بهدهته أو الغناء له أو احتضانه.

 

  • أشعر بالألم:

عندما يتحول بكاء طفلك إلى صراخ وبكاء شديد، وتصبح حدته أعلى من المعتاد، فعليك أن تبحثي عما يؤلمه.

 

  • أشعر أن معدتي ليست بخير:

<pحين يعاني طفلك من الغازات أو المغص، يقوم بثني ركبته إلى بطنه. ويبدأ بالبكاء.  ويتغير لون وجه طفلك. ويبدأ بالإحمرار. فعليك بعمل مساج على بطنه. أو جربي معه النوم على البطن.

 

  • أريد تغيير الحفاض:

ربما لا يظهر طفلك انزعاجه من بلل الحفاض. ولكن إذا اتسخ  يبدأ بإظهار علامات يخبرك بها أنه منزعج. مثل احمرار الوجه أو شحوبه. أو أن يصبح غير مهتم باللعب. أو أن يبكي.

 

  • أنا أشعر بالملل:

يحب الأطفال اللعب منذ الولادة. ويثير الطفل الضجة أو البكاء حتى يخبرك أنه يريد أن يتنزه خارج المنزل أو يلعب معك.

 

  • أشعر بالحر الشديد أو بالبرد الشديد:

عليك التأكد من أن ملابس طفلك مناسبة بحسب درجة الحرارة. لأن طفلك ينزعج إذا كان عدد الملابس زائد عن الحاجة. أو قد يشعر جسمه بالبرودة.

 

  • أنا منزعج:

يبدأ  طفلك بالبكاء إذا كان هناك تنبيهاً زائداً، مثل الأصوات العالية، أو الإضاءة الشديدة. فهيئي لطفلك جواً يبعث له الهدوء  والراحة.

يمكنك أيضا الاطلاع على مقالة: لا يتوقف طفلي الرضيع عن البكاء ماذا أفعل؟

 

مع تحيات يوميات مامي- Mamydays
لمزيد من المعلومات المفيدة لكي ولطفلك .. اشتركي معنا علي صفحتنا علي الفيسبوك صفحة يوميات مامي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى