أنتِصحتك

فيتامين ج (فيتامين سي) وأثنا عشر مصدراً أساسياً له في هذا المقال

فيتامين ج أو فيتامين سي وهو ما يعرف باسم حمض الأسكوربيك. وهو يعتبر من الفيتامينات التي يسهل إذابتها في الماء، وهو من الفيتامينات المضادّة للأكسدة.

فيتامين ج  مهم جداً لجسم الإنسان، فهو يساعد بشكل كبير على نموّ الجسم، ويساهم في تكوين الأوعية الدمويّة، والعضلات، كذلك الكولاجين، ويساعد في سرعة شفاء الجسم.

الأطعمة التي يتوافر فيها فيتامين ج

يتوافر فيتامين ج في الكثير من أنواع الغذاء، كما يمكن الحصول عليه من خلال بعض المُكمّلات الغذائيّة، كما أنّ جسم الإنسان يقوم بتُخزِيّن كميّةً قليلةً منه.

يتمّ التخلّص من الكمية المتبقية من فيتامين ج عن طريق البول، ولذلك يجب الحفاظ على تناوله باستمرارمن خلال بعض المصادر التي سنذكر منها التالي على سبيل المثال:

الجوافة

الجوافة نوع من الفواكه المتاحه والمتوفره في الأسواق بأسعار زهيدة، وهي تحتوي على الكثير من المواد الغذائيّة؛ فهي مصدر هام للألياف الغذائيّة كذلك الطاقة،كما تحتوي على الكثير من المعادن،كالبوتاسيوم، والفسفور، والمغنيسيوم، والكالسيوم، والصوديوم، والزنك، بالإضافة إلى الكثير من الفيتامينات، مثل: فيتامين ب، وفيتامين هـ، وفيتامين أ فضلاً عن فيتامين ج.

كما تعد الجوافة من الفواكة الغنية بمضادّات الأكسدة مما يرفع من أهميتها كوقاية من خطر الإصابة بالأمراض.

الفلفل الحار الأحمر

يتوافر في الفلفل الحار الكثير من مضادات الأكسدة والفيتامنيات، والمعادن، ومنها فيتامين ج؛ وكما أنه له العديد من الفوائد الصحيّة، ومنها شفاء الجروح السريع ، ورفع كفاءة جهاز المناعة.

الفلفل الحلو

يعتبر الفلفل الأحمر الحلو من مصادر الغذاء الغنيّة بفيتامين ج، بالإضافة إلى أنه يحتوي على العديد من الألياف، وفيتامين أ، وفيتامين ب المُركّب، وجدير بالذكر أنّ الفلفل الأخضر يعد أيضاً من المصادر الغنية بفيتامين ج.

اعلان14

البقدونس

البقدونس يعد من الأعشاب ذات السعرات الحراريّة المنخفضة، كما أنه غني بالكثير من الفيتامينات مثل: فيتامين ج، ويحتوي البقدونس على فيتامين أ الذي يعد من  مضادات  للأكسدة، كذلك فيتامين ك وهو هام جداً للعظام ، ويمتلك البقدونس العديد من الفوائد الصحيّة.

الزعتر

يُعدّ الزعتر من المصادر الهامة لفيتامين ج، كذلك يحتوي الزعتر على فيتامين أ، وهو مصدر جيّد للكثير من العناصر الغذائية كالنحاس والحديد والمنجنيز وغيرها من العناصر المفيدة لصحة الإنسان.

السبانخ

تعد من الأطعمة الغنية بفيتامين أ، وبعض المعادن كالكالسيوم، والبوتاسيوم، والفولات، والمنجنيز، والألياف، وتجدر الإشارة إلى أنّ طبخ السبانخ وتعريضه للحرارة يُخفض محتواه من فيتامين ج، لذا يمكن إعدادها بطرق مختلفة فيمكن عصرها مشربها وتحليتها بالعسل، أو وضعها في بعض الوصفات مثل الجلاش والسبموسك وبذلك تحتفظ بقيمتها الغذائية.

الكرنب

يحتوي الكرنب على الكثير من الألياف كما أنه غني بالماء اللذان يساهمان بدورهما في عملية الهضم وتقليل الإمساك، بالإضافة إلى عنصر الكالسيوم، والحديد، وفيتامين ك، كذلك فيتامين ج؛ كما أنه يُعدّ من الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة، و يوفر العديد من الفوائد الصحيّة للجسم.

 الكيوي

يعتبر الكيوي من المصادر الغذائيّة الغنيّة بفيتامين ج، وهو يحتوى على العديد من الفيتامينات منها فيتامين أ، وفيتامن هـ، وفيتامين ك، والفولات، وتناوله مهم جداً لصحة الإنسان.

 البروكلي

يتكون كوبُ البروكلي المقطع من حوالي 90% من الكمية اليومية المفترض استهلاكها من فيتامين ج، كذلك يحتوي البروكلي على فيتامين ك الذي يساهم في تخثر الدم، ويُعدُّ البروكلي مصدراً هاماً للألياف، والبوتاسيوم، والألياف وغيرها من العناصر الهامة للإنسان.

 الليمون

يُعدّ الليمون من المصادر الغنية بفيتامين ج؛ كما أنه يعدُّ من مضادات الأكسدة التي تساهم في تقوية الصحّة، والتقليل من الأمراض، ويعتبر الليمون من الموالح التي تحتوي على كميّاتٍ قليلةٍ من فيتامين ب1، وفيتامين ب6، وفيتامين ب2.

اعلان15

الفراولة

تحتوي الفراولة على الكثير من العناصر الغذائية التي تساهم في تقوية الأداء اليومي للجسم، فهي تحتوي على فيتامين ج، ويمد الكوبَ الواحدَ المُقطع من الفراولة بمعدل حوالي 97.6 مليجراماً من فيتامين ج، أي حوالي 108% من الكمية اليومية المطلوب استهلاكها منه.

كما أن الفراولة تعد من الفواكه الغنية بالألياف الغذائيّة، والبوتاسيوم، وحمض الفوليك، كذلك العديد من مضادّات الأكسدة.

 البرتقال

تعد الكربوهيدرات هي المكون الأساسي للبرتقال كذلك الماء، كما أنه غني بفيتامين ج؛ فالكوبَ الواحدَ من البرتقال يحتوي على 96 مليجراماً من فيتامين ج، أو ما يساوي حوالي 106% من الكمية اليومية التي يجب أن يستهلكها يومياً.

ويعد البرتقال مصدرا جيد للألياف الغذائية، ممّا يدعم من صحّة الجهاز الهضميّ، وهو يحتوي أيضاً على فيتامين ب1، والفولات، كذلك مضادات الأكسدة الهامة جداً لصحة الإنسان.

الخلاصة

في هذه الفترة يجب علينا الإلتفات جيداً لصحتنا، وخاصة بعد انتشار فيروس الكورونا، علينا أن نهتم بإمداد أجسامنا بالفيتامينات الهامة لها وخاصة فيتامين ج لما له من الكثير من الفوائد التي تعود علينا بالنفع وترفع من كفاءة جسم الإنسان.

 

اعلان5
اظهر المزيد
اعلان6

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى