مهارات طفلك

اضطراب التهتهة ونصائح للتعامل مع الشخص المصاب

تعريفه ، أسبابه ، أنواعه ونصائح للتعامل مع الشخص المصاب به

إن اضطراب التهتهة أو التأتأة هو نوع من أنواع اضطرابات الطلاقة الكلامية Fluency disorders و هو اضطراب ينشأ عندما يحدث ما يعيق تدفق الكلام بصورة طبيعية لدى الشخص.

وهي ظاهرة طبيعية لدى الأطفال في عمر ما قبل المدرسة (من عمر سنتين إلى عمر خمس سنوات). ويحدث ذلك بسبب عدم اكتساب اللغة بشكل كامل في هذه المرحلة العمرية. فالطفل يكون لديه أشياء كثيرة ليقولها وأحداث يريد حكيها ولكن يقف أمامه هنا حاجز اللغة غير المكتملة الاكتساب مما يؤدى لحدوث تهتهة عرضية غير مزمنة.

وفي هذه المرحلة العمرية يجب عدم التركيز على ظاهرة التأتأة أو لفت نظر الطفل إليها لأنها سرعان ما تختفي بمجرد تقدم عمر الطفل واكتسابه لمفردات لغوية جديدة .

التهتهة عند الأطفال

يتعرض حوالى 5 % من الأطفال في عمر ما قبل المدرسة لتلك ( التأتأة العرضية ) ولكن يتحول 1 % من هؤلاء الأطفال من مجرد الإصابة بالتأتأة العرضية إلى اضطراب يستمر معهم إلى ما بعد هذا العمر. كما أن الذكور هم الأكثر عرضة للإصابة بالتأتأة من الإناث .

بعد عمر العاشرة، من الصعب و النادر أن يصاب الشخص بالتهتهة إذا لم يكن تعرض إليها من قبل. و لكن فى بعض الحالات النادرة جداً قد يصاب الشخص البالغ بالتهتهة نتيجة إصابة أو جراحة بالمخ. و قد يصاب بها نتيجة تناول بعض الأدوية أو العقاقير خاصةً فيما يتعلق بالعلاج النفسي الدوائى .

أسباب حدوث التهتهة:

حتى الآن لا يوجد سبب واضح محدد لحدوث التأتأة، ولكن هناك بعض الأبحاث التي رجحت  حدوث التأتأة إلى بعض العوامل الآتية :

  • عامل نفسى Psychogenic

 و هنا تحدث التهتهة – فى الغالب – نتيجة تعرض الشخص لصدمة نفسية أو توتر شديد .

 

  • عامل عصبي Neurogenic : 

حيث تحدث التهتهة – فى الغالب – نتيجة إصابة أو جراحة بالمخ مما قد يؤدي إلى بعض اضطرابات الطلاقة الكلامية.

 

  • عوامل وراثية Genetic :

وتحدث التهتهة – في الغالب – نتيجة وجود تاريخ وراثي في العائلة فيما يخص اضطرابات النطق و اللغة.

 

  • عامل تطورى Developmental :

وهو العامل الأكثر شيوعاً بين مصابى التهتهة. وهنا تنشأ التهتهة في عمر اكتساب اللغة ولكنها لا تختفي تلقائياً بمرور الأشهر ولكنها تستمر إلى ما بعد ذلك .

أنواع التهتهة:

قد يظن الكثيرون من الناس أن التأتأة هي تكرار صوت أو مقطع صوتى أو كلمة في بداية جملة. ولكن يعد هذا هو  أكثر أنواع التهتهة شيوعاً. و فيما يلىغ سرد لتلك الأنواع :

  • التهتهة التكرارية :

يتميز هذا النوع بتكرار صوت لغوي أو مقطع صوتي أو كلمة كاملة أثناء الكلام .

  • بداية تصويت الشخص Onset of voice :

وهو أن يشعر الشخص بالمعاناة والمجهود في محاولة إخراج بعض الكلمات أثناء المحادثة .

  • الإطالة Prolongation :

هو إطالة الزمن الأصلي الذي يستغرقه الصوت اللغوي في النطق .

  • التهتهة الوقفية :

وتحدث عندما يكون الشخص يتكلم بشكل طبيعى ولكنه يتوقف فجأة وسط كلمة أو جملة بصورة غير مبررة .

  • الإدخال / الإضافة :

وهو إدخال بعض المقاطع الصوتية في وسط الكلام بشكل متكرر وملحوظ وبصورة غير مبررة مثل ( أأأ ، امممم ) .

وجدير بالذكر هنا هو أن من يشخص وجود اضطراب التهتهة هو أخصائي اللغة والنطق ( أخصائي التخاطب ) بناءاً على دراسة الحالة والقيام بتقييم مفصل لها .

وهنا يتبادر سؤال لدى الآباء و الأمهات و هو : متى يجب الشك بوجود اضطراب التهتهة ؟

وأجيب على هذا السؤال بأنه يجب القلق فى الحالات الآتية:

    • إذا استمرت التهتهة لدى الطفل لأكثر من ستة أشهر قبل عمر الخمس سنوات .
      • في حالة إذا صاحبتها بعض الأعراض الجسدية مثل : غمز العينين أو تشنجات فى محيط الفم أو رعشة فى الفكين والشفتين .
    • إذا استمرت التهتهة لما بعد الخمس سنوات .
    • إذا أثرت على التفاعل الاجتماعي لدى الطفل بشكل ملحوظ .

و هنا يقوم أخصائى اللغة والنطق بتشخيص اضطراب التهتهة والقيام بوضع خطة علاجية مناسبة لها، ووجب التنبيه بأنه لا يوجد علاج طبي محدد للتهتهة. فالسبب الطبي غير معروف حتى الآن

و يقوم أخصائى اللغة والنطق  بدور تأهيلي للشخص المصاب بالتهتهة للتعامل مع تلك المشكلة وتقليل عدد مرات حدوثها والتحكم بها وذلك بالتعاون مع الأخصائي النفسي .

و فيما يلى بعض النصائح للتعامل مع الطفل / البالغ المصاب بالتأتأة :

    • كن صبوراً ، ولا تظهر الملل من حديث الطفل .
    • لا تقوم بإكمال الجمل مكانه ، ولا تقاطعه أثناء الحديث .
    • لا تجبر طفلك على التحدث أمام الغرباء .
    • قم بتوفير بيئة خالية من التوتر لدى الطفل .
    • لا تقل لطفلك ( تكلم بصورة أفضل ) ولا تقم باستعجاله لينهي حديثه بل دعه يأخذ الوقت الكافي للحديث.
    • لا تذكر أمام الطفل أنه مصاب باللجلجة .

اقرأي أيضاً

اللثغة عند الأطفال: أسبابها وطرق علاجها

مصادر

Stuttering – Symptoms and causes – Mayo Clinic

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اكتب تعليق

زر الذهاب إلى الأعلى