?> احذري السكريات خط أحمر لطفلك الرضيع
تربية طفلكتغذية طفلكصحة طفلكطفلكعائلتك

احذري السكريات خط أحمر لطفلك الرضيع

احذري السكريات خط أحمر لطفلك الرضيع

تعد السكريات من الأطعمة المحببة لدى الأطفال، وهي نقطة ضعفهم لذا فهم يستغلون تعاطف الأم معهم، وعدم احتمالها للإلحاح والبكاء فتقوم بتلبية طلباتهم.

هناك الكثير من العادات الخاطئة والممارسات القديمة التي تقوم على تقديم بعض الأطعمة السكرية للأطفال

مثل إذابة  البسكويت في مشروب اللبن أو غيره من الأطعمة المماثلة الجاهزة.

تجنبي أضرار السكر للحصول على بشرة نضرة

هل نكافئ الطفل بالسكريات؟

المكافأة بالسكريات هو خطأ فادح ترتكبه الكثير من الأمهات، بل تجعله جائزة للطفل إذا أحسن التصرف في فعل ما خاصة في حالات رفض الطفل للطعام.

يجب أن لا تلجأ الأمهات لهذا السلوك كذلك الجدات أيضاً حيث أنهم يظنون أن ذلك حرمان للطفل، ولكن هذا لا يعد حرمان بل هو حفاظ على صحة الطفل.

كذلك فإن الامتناع عن السكريات منذ الصغر يجعل الطفل محافظاً على ذلك السلوك في الكبر أيضاً، مما يعود بالنفع عليه في المستقبل حيث إن ذلك يحسن من مناعة الجسم.

كيفية اكتشاف السكري عند الأطفال من النوع الأول؟

سؤال يجب عليك أن تسأليه لنفسك؟

هل هذه الأطعمة السكرية هي ما يحتاجه طفلك؟ وما تأثيرها عليه؟

كيفية معرفة نسبة السكريات على المنتجات

يمكنك معرفة كمية السكريات على المنتجات من خلال التعليمات الإرشادية التي تكتب على المنتج.

كما يمكنك حسابها حيث أن مقدار 4 جرامات من السكر يساوي ملعقة صغيرة.

احذري السكريات خط أحمر لطفلك الرضيع

لماذا؟

تتعدد أضرار السكريات على الطفل في أول سنتين  ومنها ما يلي:

  • السكريات تؤثر على تذوق الطفل وخاصة في السن المبكر، و هذه بداية لاستهلاكه الكثير من السكر بمرور العمر
  • كما أنه يميل للمشروبات السكرية والشيكولاتات وغيرها من الأطعمة السكرية.
  • تعمل السكريات على زيادة نشاط الجسم بشكل مبالغ فيه، حيث يصبح الطفل نشيطاً بشكل مؤرق للأم وتجعله غير منتظم في روتين يومه.
  • تزيد السكريات من بعض المشاكل الصحية مثل الإصابة بمرض السمنة.
  • كذلك ارتفاع سكر الجسم كذلك ارتفاع ضغط الدم والكثير من المشكلات الصحية الأخرى.
  • تقوم الأطعمة السكرية بعمل سد لشهية الطفل، حيث لا يصبح هناك مكان في معدة الطفل لاستقبال أي طعمة صحية مثل الخضروات والفاكهة.

مرض السكري أثناء الحمل….نصائح النظام الغذائي

الحلول التي يمكنك اللجوء إليها

هناك بعض الحلول التي يمكنك أن تقومي بها لترشيد استخدام السكريات مع طفلك في عمر عامين أو أكثر:

  • عمل روتين يومي صحي للأطعمة المفيدة للطفل، وإخبار الطفل به حيث أنه لن يكون هناك بديل عنه مهما لجأ للبكاء أو المحاولات المستمرة لتغيير النظام.
  • اتفاق الأسرة جميعها على ضرورة مشاركة الروتين الصحي مع الطفل، حيث يقوم ذلك بتشجيع الطفل على الاستمرار بالروتين.
  • قومي بإعطاء الفرصة لطفلك في حالة رفضه للأطعمة الصحية أن يصل لمرحلة الجوع، ذلك لأن الطفل حينما يجوع يضطر لتناول الطعام المتاح.
  • في هذه الحالة قدمي له الأطعمة الصحية مثل الخضروات والفاكهة، وبعض الأليان قليلة الدسم ،كذلك الحبوب الكاملة.
  • لا تجعلي طفلك يتناول الطعام وهو يشاهد التليفزيون أو غيره من وسائل الإلهاء، حيث أن كل هذه الوسائل تقلل من وعي الطفل بالوجبة التي يتناولها.

ما هو تأثير السكر على سلوك الطفل؟

الخلاصة

  • يجب على كل أم أن تفكر جيداً، وأن تضع نظاماً للطفل منذ الصغر، حيث كلما كبر الطفل يصعب تطبيق النظام عليه.
  • قومي بمشاركة طفلك ما تطلبيه منه أن يفعله حتى يعتاد ذلك، ويرى فيك قدوة فيقلدك دون أن يشعر بأي ملل.
  • لا تتهاوني، وتذكري دائماً أن كل ما تفعلينه هو من أجل صالح الطفل، وسوف يستمر معه ويصبح عادة صحية في الحياة.

سوء التغذية عند الأطفال.. أسبابه وأعراضه وطرق الوقاية منه

 

اظهر المزيد

اكتب تعليق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى