?> أفضل الأطعمة التي تعمل على تنشيط المبايض والخصوبة - يوميات مامي - MamyDays
أنتِصحتكقبل الحمل

أفضل الأطعمة التي تعمل على تنشيط المبايض والخصوبة

هل يمكن أن يؤدي تناول أطعمة معينة إلى زيادة الخصوبة حقًا؟ الجواب نعم. لكن من المهم أن تعلمي أنه لا يوجد نظام غذائي سحري يؤدي إلى الحمل. ولكن خيارات الطعام ونمط الحياة لها تأثير كبير على الصحة الإنجابية لكل من النساء والرجال. ويمكن للأطعمة التي تتناوليها. إلى جانب عوامل أخرى مثل نمط الحياة، أن تعزز الخصوبة من خلال تأثيرها على أمعائك وتدفق الدم ومستويات الهرمونات والصحة العامة. يقدم لك موقع يوميات مامي أهم الأطعمة التي يجب تضمينها في نظامك الغذائي لتنشيط المبايض وزيادة الخصوبة.

أهم الأطعمة التي تعمل على تنشيط المبايض

أولا: الأطعمة الغنية بحمض الفوليك

يعتبر فيتامين ب (B9) أحد أهم العناصر الغذائية التي يمكنك تناولها قبل (وأثناء) الحمل. تقول مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) أنه يجب على النساء تناول 400 ميكروغرام من حمض الفوليك يوميًا لمدة شهر على الأقل قبل الحمل. ليس حمض الفوليك ضروريًا فقط لتكوين الخلايا السليمة، بل يمكن أن يساعد أيضًا في منع العيوب الخلقية مثل السنسنة المشقوقة.

قد يكون من الصعب العثور على حمض الفوليك في الأطعمة الكاملة. لذا يجب التأكد من أن فيتامينات ما قبل الولادة تحتوي على 400 إلى 600 ميكروغرام. ويمكنك أيضًا العثور عليه في أطعمة مثل:

الخضروات الورقية الخضراء: مثل السبانخ والقرنبيط والبوك تشوي والسلق واللفت. يمكنك قليهم في قليل من زيت الزيتون وتناولوهم كطبق جانبي أو أضيفيهم إلى الحساء والسلطات والكسرولات والعجة.

الحبوب المدعمة: ابحث عن حبوب الإفطار التي تحتوي على 100٪ من القيمة اليومية الموصى بها من حمض الفوليك. مثل حبوب الشوفان المدعمة بحمض الفوليك.

البرتقال والفراولة: من الفواكه اللذيذة، ومن السهل دمجها في نظامك الغذائي.

الفول والمكسرات: لكن حاولي ألا تستهلكي الكثير منهم في وقت واحد، لأنها يمكن أن تسبب لك مشاكل الجهاز الهضمي.

الاستعداد لعملية ربط المبايض ومضاعفاتها

تكيسات المبايض وأكياس المبيض وما هو الفرق بينهما؟

ثانيا: الأطعمة الغنية بالكالسيوم لتنشيط المبايض

يحافظ الكالسيوم على عمل الجهاز التناسلي بكفاءة وقد يساعدك على الحمل بشكل أسرع. كما أنه من المهم أن يكون لديك مخزون جيد من الكالسيوم من الآن. لأنك ستحتاجين إليه لأسنان الطفل في المستقبل ولصحة عظامه ونموها. وإذا كانت مخازنك منخفضة أثناء الحمل، فسوف يأخذ جسمك الكالسيوم من عظامك ويعطيه لطفلك، مما قد يزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام (هشاشة العظام) في المستقبل. لذا حاول الحصول على حوالي 1500 مجم من الكالسيوم يوميًا من مصادر مثل:

الألبان

وهي المصدر الأكثر شيوعًا للكالسيوم. كوب واحد من الحليب بنسبة 1٪ يحتوي على 305 ملليجرام (مجم)، أو حوالي ثلث الكمية اليومية الموصى بها.

الزبادي

يحتوي كوب واحد من الزبادي العادي قليل الدسم على حوالي 415 مجم لكل وجبة – حوالي 40 في المائة من الحصة اليومية الموصى بها. يمكنك تناولها سادة أو مخلوطة بالفاكهة، أو استخدامها في العصائر.

الأجبان

تحتوى 1.5 أوقية من الموزاريلا منزوعة الدسم على 333 مجم من الكالسيوم ، والحصة نفسها من الجبن الشيدر تحتوي على 307 مجم، وكوب واحد من الجبن القريش الحليب على 138 مجم.

تكيس المبايض.. الأسباب والعلاج

ثالثا: الأطعمة التي تحتوي على الحديد لتنشيط المبايض

سيكون هذا المعدن – الذي ينقل الأكسجين في جميع أنحاء جسمك – مهمًا للغاية عندما يتعلق الأمر بتوصيل الأكسجين لطفلك، حيث إن النقص الشديد في الحديد قد يزيد من خطر تعرض طفلك لنقص الوزن أو الخدج. تحتاج النساء إلى حوالي 18 مجم يوميًا ، لكن احتياجاتك اليومية من الحديد ستزيد إلى 27 مجم في اليوم بمجرد أن تصبحي حاملاً. تشمل المصادر الجيدة للحديد:

  • حبوب الإفطار المدعمة: حصة واحدة من حبوب الإفطار المدعمة تحتوي على 18 ملغ من الحديد.
  • اللحوم الخالية من الدهن: تحتوي جميع لحوم البقر والدجاج والديك الرومي على حوالي 1 مجم من الحديد لكل 3 أوقية.
  • السبانخ: يحتوي نصف كوب من السبانخ المسلوق والمصفى على 3 ملغ لكل حصة – حوالي 17 بالمائة من المدخول اليومي الموصى به.

رابعا: الأطعمة التي تحتوي على الاحماض الدهنية أوميغا -3

هذه إحدى الدهون التي قد تحتاجين إلى تضمينها أكثر في نظامك الغذائي قبل الحمل. وذلك لأن الأحماض الدهنية أوميغا 3 قد تساعد في تنظيم الهرمونات الرئيسية التي تعمل على تنشيط المبايض وزيادة تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية. على الرغم من أن العديد من فيتامينات ما قبل الولادة تحتوي على أوميغا 3، لكن من المهم أيضًا أن تحصلي عليها من الأطعمة. ويمكنك العثور عليها في:

  • المأكولات البحرية: تعتبر الأسماك التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون، بما في ذلك السلمون والأنشوجة والسردين والرنجة، كلها مصادر جيدة للأوميغا 3.
  • المكسرات والبذور: يحتوي الجوز وبذور الكتان وبذور الشيا على أوميغا 3، وكذلك الزيوت النباتية مثل زيت بذور الكتان وفول الصويا وزيت الكانولا.

خامسا: الأطعمة الغنية بالألياف

إن إضافة الألياف إلى نظامك الغذائي ستؤدي إلى الشعور بالشبع لفترة أطول. بالإضافة إلى ذلك، إذا كنت تخططين للحمل، فإن زيادة تناول الألياف بنسبة 10 جرامات يوميًا قد يقلل من خطر الإصابة بسكري الحمل بنسبة 26 بالمائة، وفقًا لدراسة أجريت عام 2006. وتتضمن بعض المصادر الجيدة للألياف ما يلي:

  • الحبوب الكاملة: يحتوي خبز القمح والبرغل والشوفان والكينوا على الألياف التي تعمل على تنشيط المبايض لأنها تشعرك بالشبع وتمنعك من تناول الأطعمة الضارة بصحتك.
  • الفواكه والخضراوات: البازلاء والذرة والبروكلي كلها مصادر جيدة، مثل الكمثرى والتوت والبرتقال والخس وغيرهم.
  • الفاصوليا والبقوليات: مثل العدس، الفاصوليا السوداء، البازلاء والحمص.

المصدر:

https://www.whattoexpect.com/getting-pregnant/health-and-wellness/foods-to-enjoy/prepregnancy-diet.aspx

اظهر المزيد

اكتب تعليق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى